شريط الأخبار

دعا للضغط الدولي والسياسي للإفراج عنهم ..

قراقع: الأسرى المرضى مشاريع موت وقد يسقط شهداء في أي لحظة

01:58 - 03 تموز / ديسمبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

قال وزير شؤون الأسرى والمحررين في حكومة رام الله عيسى قراقع: "إن عددا من الأسرى المرضى أصبحوا مشاريع موت وقد يسقطوا شهداء في أي لحظة نتيجة تدهور وضعهم الصحي.

ودعا قراقع، إلى الضغط الدولي والسياسي لإطلاق سراح الأسرى المرضى قبل نهاية العام الجاري.

واعتبر قراقع خلال زيارته، اليوم الثلاثاء، عائلة الأسير نعيم الشوامرة والمريضة أم شادي الطوس والمحرر هاني الشريف، أن عنوان الحملة الإنسانية والقانونية في كافة التحركات هي إطلاق سراح المرضى وفضح الانتهاكات الإسرائيلية بحقهم والتي تنتهك القوانين الدولية والإنسانية والأمنية بحياة وصحة المرضى.

وكشف أن الإفراج عن الأسرى المرضى أصبح في دولة "الاحتلال الإسرائيلي" يعتمد على قرار أجهزة الأمن وليس الأطباء مما يعني أن الأمن الإسرائيلي يستهدف قتل الأسرى وإيصالهم إلى حافة الموت.

وأكد قراقع خلال لقائه والدة وعائلة الأسير الشوامرة أن الطبيب الفلسطيني الذي سمح له بإجراء الفحوصات الطبية أوصى بضرورة إطلاق سراحه بسبب انتشار المرض في جسمه إلى درجة انه لم يعد قادرا على التنفس.

وزار زوجة الأسير محمد الطوس التي تقبع في مستشفى الأهلي بالخليل في حالة غيبوبة منذ أكثر من شهر بعد إصابتها بجلطة دماغية.

ورافق وزير الأسرى برام الله في زيارته وفد من وزارة الأسرى، ورئيس لجنة أهالي الأسرى في الخليل عبد الرحيم سكافي أبو العبد، ومدير نادي الأسير في الخليل أمجد النجار وعدد من الأسرى المحررين.

وهنأ قراقع والوفد المرافق الأسير المحرر هاني الشريف من سكان مدينة الخليل بالإفراج عنه من سجون الاحتلال بعد أن قضى في سجون الاحتلال 16 عاما.

انشر عبر