شريط الأخبار

إيران والإمارات تؤكدان ضرورة بدء فصل جديد من العلاقات بينهما

08:40 - 29 تموز / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أكد وزيرا خارجية إيران محمد جواد ظريف والإمارات الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ضرورة بدء فصل جديد من العلاقات الثنائية بين بلديهما.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية أن الجانبين بحثا في طهران أخر المستجدات في المنطقة خاصة ما تشهده سوريا وأفغانستان وأكدا ضرورة التشاور والتعاون على الصعيد الإقليمي.

وقال ظريف خلال لقائه ضيفه الإماراتي أن طهران تولي أهمية فائقة لعلاقاتها الثنائية مع دول الجوار خاصة دولة الإمارات "الصديقة والشقيقة" مضيفا أن "السلام والتطور والازدهار في المنطقة ملك الجميع ولما ازدادت فرص التقدم والتطور والتنمية ازدادت الرفاهية والسلام والأمن والهدوء في المنطقة".

وأضاف "نعتبر أي تقدم لدول المنطقة نجاحا لنا وأي خطر وتهديد ضدها خطرا ضدنا" مشددا على انه "لا يمكن التفريق بين امن المنطقة وتقدمها وأننا نرى علاقاتنا مع دول المنطقة في هذا الإطار".

وأشار وزير الخارجية الإيراني إلى الأجواء المناسبة المتاحة لتطوير التعاون بين طهران وأبو ظبي معلنا استعداد بلاده لتعزيز التعاون الثنائي في كافة المجالات.

من جانبه قال الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان "لنا علاقات جوار مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية ولن نكتفي بهذا المستوى من العلاقات بل نتطلع إلي تعزيزها".

كما أشار إلى وجود الكثير من فرص التعاون بين الإمارات وإيران يمكن التباحث بشأنها مضيفا "لقد كنا على الدوام شريكا لإيران ونعتزم اليوم أيضا أن نكون شريكا أقوى من السابق".

واعتبر أن "أمن أي بلد وهدوءه وتقدمه في المنطقة يؤثر في سائر دول هذه المنطقة" معربا في الوقت نفسه عن تقديره للمساعي التي بذلت لإنجاح المفاوضات النووية الأخيرة في جنيف بين إيران ودول مجموعة (5+1).

وأوضح أن "هذه القضية تركت أثرا ايجابيا على كافة دول المنطقة ونأمل أن تنعكس تأثيراتها الايجابية على إيران والمنطقة".

ولفت وزير الخارجية الإماراتي إلى الأوضاع الجارية حاليا في سوريا وأفغانستان معتبرا أن الحل السياسي هو السبيل الوحيد لمعالجة هذه المشاكل.

وكان وزير الخارجية الإماراتي وصل في وقت سابق إلى العاصمة الإيرانية طهران في زيارة رسمية يلتقي خلالها الرئيس الإيراني حسن روحاني لبحث العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

انشر عبر