شريط الأخبار

تدهور الوضع الصحي للأسرى والإداريون يواصلون تصعيدهم

08:17 - 28 حزيران / نوفمبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

 

حذر محامي الأسرى عامر أبو حمدية من تدهور الوضع الصحي للأسير الفلسطيني طارق محمود خليل عاصي (31 عاما) من سكان مخيم بلاطة والمحكوم 20 عاما، ويقبع في سجن نفحة.

وقال المحامي أبو حمدية الذي زار الأسير في بيان له، أن الأسير طارق عاصي يعاني من وضع سيئ للغاية بسبب معاناته منذ فترة طويلة من مرض السرطان في القولون.

كما حذر المحامي من خطورة الوضع الصحي للأسير علاء الهمص (39 عاما) سكان غزة والمحكوم 29 سنة، بسبب معاناته من مرض السل في الرئتين بنسبة 18%.

وقال أبو حمدية الذي زار الأسير في سجن نفحة إن مرض السل ترك مضاعفات صحية خطيرة على الأسير الهمص ومنها: فقدان البصر بنسبة 70% في العين اليسرى بسبب التهاب بالعصب البصري وعدم تقديم العلاج له في الوقت المناسب واحتمال فقدان البصر بشكل كلي.

في سياق متصل لا يزال الأسرى الإداريون مستمرون في خطواتهم النضالية التي بدؤوها، حيث أكدوا أن الخطوات القمعية التي تقوم بها إدارة السجون بحقهم لن تثنيهم عن إضرابهم.

إلى ذلك وجهت الهيئة القيادية للأسرى الإداريين في سجن "عوفر" عبر مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي بولس، رسالة طالبوا فيها أبناء شعبهم ومؤسساته الحقوقية بضرورة مساندتهم في خطواتهم النضالية وتحديدا المؤسسات التي نادت ولازالت تنادي بإنهاء هذا النوع من الاعتقال.

وفي الزيارة التي قام بها المحامي بولس للأسيرين الإداريين نبيل النتشة وجمال الطويل اللذين يُعتبران من أكثر الأسرى تعرضًا للاعتقال الإداري وعلى فترات متقطعة، أكدا أن "على مصلحة سجون الاحتلال أن لا تراهن على تراجعنا في خطواتنا التي سنستمر بها حتى تحقيق مطالبنا".

انشر عبر