شريط الأخبار

الحكومة بغزة تعتبر دعوة ليبرمان لاعادة احتلال غزة "اعلان حرب"

06:24 - 26 آب / نوفمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

اعتبرت الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، دعوة وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان لإعادة احتلال غزة، بمثابة إعلان حرب، مطالبة الأمم المتحدة بتحمّل مسؤولياتها في هذا الصدد.

وقالت الحكومة في بيان عقب اجتماعها الأسبوعي بغزة: "مثل هذه التصريحات هي بمثابة تهديد بإعلان حرب يعاقب القانون الدولي عليها"، مطالبة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بتحمّل مسؤوليتها وتوفير الحماية لسكان قطاع غزة.

وكان ليبرمان قال خلال اجتماع عقده حزبه أمس الاثنين، إن "حزب إسرائيل بيتنا يُعارض القيام بعملية محدودة في قطاع غزة ويدعم فقط عملية لإعادة احتلال القطاع"، وذلك حسب ما أورده الموقع الإخباري الإسرائيلي "0404".

إلى ذلك، استنكرت الحكومة تصاعد وتيرة الاستيطان في القدس والضفة الغربية، معتبرة أن "إعلان حكومة الاحتلال عن بناء 829 وحدة استيطان جديدة هي بمثابة استهتار بالمجتمع الدولي".

ودعت "للوقف الفوري للمفاوضات العبثية التي يجريها والتي اصبحت تشكل غطاء للاستيطان".

وجدّدت رفضها لمخطط "برافر" الإسرائيلي (الذي يشرع تهجير سكان عشرات القرى الفلسطينية في النقب)، ودعت الجميع "للإنتفاض أمام مخططات العدو العنصرية".

وفي سياق آخر، إنتقدت حكومة غزة، احتجاز السلطات المصرية 400 لاجئ فلسطيني في الاسكندرية بينهم 250 طفلاً، مطالبة بالإفراج عنهم، كما طالبت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين(الانروا) والمفوضية العليا للاجئين، بتحمّل مسؤولياتهما

انشر عبر