شريط الأخبار

قيادي في الشعبية: زيارة عباس لغزة أولى من زيارته للكنيست

10:43 - 24 حزيران / نوفمبر 2013

غزة-خاص - فلسطين اليوم

اعتبر القيادي في الجبهة الشعبية جميل مزهر، أن استعداد الرئيس الفلسطيني محمود عباس لزيارة الكنيست الصهيوني هو إمعان في سياسة التنازلات للاحتلال الصهيوني المجانية دون مقابل.

وكان الرئيس محمود عباس أبدى خلال مقابلة تلفزيونية مع قناة روسيا اليوم، استعداده لزيارة الكنيست الصهيوني دون شروط من قبل رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو.

يذكر أن نتنياهو دعا، الرئيس عباس، إلى الذهاب للكنيست لـلاعتراف بالحقيقة التاريخية التي تقول أنه لدى اليهود رابط عمره آلاف السنين مع أرض "إسرائيل"، مضيفا: "وأنا سأذهب إلى رام الله من أجل التوصل إلى تسوية".

وأوضح القيادي مزهر في تصريح مقتضب لـ"فلسطين اليوم الإخبارية"، اليوم الأحد، أن زيارة عباس للكنيست يعني تقديم تنازلات مجانية مقابل ما يقوم به الاحتلال من تهويد واستيطان وتضيق الخناق على الأسرى الفلسطينيين وقطاع غزة.

ولفت إلى أن زيارة عباس هي تنازل خطير عن جوهر الحقوق والمشروع الوطني الفلسطيني.

وعن الأولية التي يجب أن يوليها عباس في الزيارة قال :"من الأولوية على الرئيس عباس أن يزور قطاع غزة بدلاً من الكنيست وتقديم التنازلات المجانية للاحتلال الصهيوني".

وأشار، إلى أنه من الضروري على الرئيس عباس زيارة غزة والالتقاء بالفصائل الفلسطينية جميعها بهدف تحقيق الوحدة الفلسطينية وإنهاء الانقسام المرير.

 

انشر عبر