شريط الأخبار

ارقام توضح الضرر الإقتصادي جراء تداعيات الحصار المفروض على غزة

05:08 - 23 حزيران / نوفمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

 أكد النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار بغزة، وجود شلل وتوقف تام في عمل المشاريع الإنشائية التابعة للمؤسسات الدولية والقطاع الخاص في غزة بقيمة 200 مليون دولار.

وقال الخضري في بيان صحفي "إن إسرائيل تمنع دخول مواد البناء إلى غزة لليوم الرابع والثلاثين على التوالي بعد قرارها بالسماح بدخول كميات قليلة الذي استمر لأسبوعين فقط".

وأوضح أن نسبة البطالة ارتفعت لتصل إلى ما يقارب من 50% بعد تعطل آلاف العمال في قطاع الإنشاءات والصناعات المرتبطة به.

وأضاف الخضري أن هذا القطاع يشمل عمليات بناء المساكن والمنشآت الاقتصادية وخدمات الصرف الصحي والكهرباء والمياه والبنى التحتية وغيرها.

وبيَّن الخضري أن هذا التوقف من شأنه أن يدهور الاقتصاد المنهك بسبب الحصار "الإسرائيلي"، مشيرًا إلى "إحصائيات رسمية أن قطاع الإنشاءات يسهم بـ35% من اقتصاد غزة".

وأشار إلى معدل دخل الفرد اليومي في غزة لا يتجاوز الـ2 دولار، وأن أكثر من مليون شخص يعتمدون على المساعدات الدولية والإغاثية، محذرًا من ارتفاع هذه النسبة في ظل تعطل المشاريع.

ودعا رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار إلى تدخل دولي وعربي وإسلامي لإنقاذ الوضع في غزة خاصة أن التدهور بشكل يومي والقطاع دخل حد الكارثة الإنسانية.

 

انشر عبر