شريط الأخبار

دعوة لاعتبار غدٍ الجمعة "يوم نصرة للأقصى"

07:12 - 21 حزيران / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

وجّه الاتحادُ العالمي لعلماء المسلمين دعوة للعالم أجمع حكامًا وشعوبًا وروابط العلماء ومؤسساتهم إلى اعتبار يوم غد الجمعة، يومًا خاصًا لنصرة القدس والمسجد الأقصى المبارك، والتضامن مع المرابطين فيهما.

وطالب الاتحاد في بيانٍ صحفي، اليوم بالحديث عن القدس والأقصى في خطب الجمعة، والمحاضرات والندوات، وتخصيصهما بالدعاء والدعوة لحمايتهما ومساندة المرابطين فيهما.
 
واستنكر الاتحاد تجاوزات الاحتلال لتهويد مدينة القدس، وانتهاك قدسية المسجد الأقصى، وإعلان سلطاتُ الاحتلال عن طرح قانون يُشرِّع لانتهاك قدسية المسجد، وتقسيمه زمانيًّا ومكانيًّا.

واعتبر هذا الأمر بأنه يمثل تحدياً سافرًا لإرادة المسلمين عامة، والمقدسيين خاصة، وخرقاً لكل الأعراف والمواثيق الدولية، وقرارات الأمم المتحدة، واليونسكو المتعلقة بحماية المقدسات تحت الاحتلال.

ودعا الاتحاد المَقْدِسِيِّين وكلَّ الفلسطينيين الشرفاء إلى المرابطة في المسجد الأقصى وبيت المقدس لحمايتهما مِن مكايد سلطات الاحتلال والجماعات اليهودية المتطرفة.

وحمل العالمَ الإسلامي حكامًا وشعوبًا مسؤولية حماية القدس والأقصى، موجها نداءً خاصًا إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، ورئيس لجنة القدس الملك المغربي محمد السادس، والملك الأردني عبد الله الثاني داعيًا لاستخدام ما لديهم من نفوذ وعلاقات دولية لوقف الخطر الذي يهدد الأقصى.

وناشد جميعَ الفلسطينيين والفصائل الفلسطينية إلى السعي للوحدة، ورصِّ الصفوف، وتجاوز الخلافات من أجل حماية فلسطين ومقدساتها، وخاصة المسجد الأقصى.

انشر عبر