شريط الأخبار

نتنياهو يفشل في إقناع بوتين بشأن النووي الإيراني

03:37 - 21 تشرين أول / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قالت وسائل الاعلام "الإسرائيلية" الخميس ان رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو فشل خلال زيارته الى موسكو في اقناع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمواقفه المعادية لابرام اتفاق مع ايران في جنيف.

ورأى المعلقون انه على الرغم من الاجواء الجيدة التي سادت خلال المحادثات بين الرجلين التي استمرت لساعات الاربعاء في الكرملين فقد بقيا على مواقفهما،خاصة في المؤتمر الصحافي المشترك الذي عقداه بعد ذلك.

وكرر نتانياهو مرة اخرى ضرورة ايجاد "حل حقيقي" لمشكلة البرنامج النووي الايراني، بينما اعرب بوتين عن الامل بايجاد حل سريع لهذا الملف "يوافق عليه الطرفان" اللذان سيتفاوضان في جنيف.

وكتب المراسل الدبلوماسي لصحيفة معاريف "عندما ظهر الرجلان في مؤتمرهما الصحافي المشترك، كان من الواضح بان مكتب بوتين قام بتوزيع البيان على الصحافيين قبل الاجتماع. وقام فقط بتغيير وتخفيف اجزاء منه بعد اللقاء، لجعله مقبولا اكثر لنتانياهو".

واشارت صحيفة "يديعوت احرونوت" الاكثر توزيعا ان زيارة نتانياهو الى موسكو "ازدراء" اضافي غير مفيد للولايات المتحدة.

واضافت الصحيفة: "كل قراء الصحف يعلمون بان بوتين يدعم وسيواصل دعم النظام الملالي في ايران".

وبحسب الصحيفة فانه "حتى لو كان هنالك فرصة ولو ضئيلة باقناع القوى الدولية لتبني خط اكثر تشددا تجاه ايران فانه يتوجب على اسرائيل الدخول في حوار سري وصادق وحازم (مع الولايات المتحدة) دون مشاحنات علنية مع المسؤولين في واشنطن".

وتشتبه اسرائيل التي تعتبر القوة النووية الوحيدة ولكن غير المعلنة في المنطقة، ودول الغرب بان ايران تخفي شقا عسكريا وراء برنامجها المدني وهذا ما تنفيه طهران.

ويبدأ مفاوضو الدول الكبرى وايران اليوم الخميس في جنيف مناقشة تفاصيل مشروع اتفاق موقت حول البرنامج النووي لطهران بما يتلاءم مع "الخطوط الحمر" لكل منهم من اجل التوصل الى تسوية.

واستؤنفت المفاوضات بين الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا) والمانيا من جهة وايران من جهة اخرى الاربعاء، في ثالث جولة تعقد بين الجانبين منذ منتصف تشرين الاول (اكتوبر).

انشر عبر