شريط الأخبار

غراندي يخرج عن صمته : ما يحدث في غزة سيهز الاستقرار الاقليمي

10:52 - 19 حزيران / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

حذر المفوض العام للاونروا فيليبو غراندي من ان وقف 19 من أصل 20 مشاريع البناء التابعة للأونروا في غزة سيكون له اثارا سلبية كبيرة عفي القطاع المحاصر.

 وقال جراندي الذي كان يتحدث إلى اللجنة الاستشارية من الجهات المانحة و الحكومات المضيفة أنه منذ مارس الماضي لم توافق الحكومة الاسرائيلية على اي مشاريع جديدة للاونروا و خلال الشهر الماضي منعت تماما دخول مواد البناء للاونروا .

واضاف انه " أن " بعد إغلاق معظم أنفاق التهريب بين قطاع غزة و مصر" وعدم سماح إسرائيل بالصادرات ،واستئناف الأنشطة الاقتصادية العادية" ادى الى ارتفاع الأسعار لأن السلع أصبحت نادرة محذرا من القائمة تتواصل وتكبر من ندرة من الوقود وأثار إغلاق محطة توليد الكهرباء فيما يختفي العدد القليل الوظائف المتاحة في صناعة البناء والتشييد .

وحذر غراندي من اهتزاز الاستقرار الإقليمي حيث أصبحت غزة غير صالحة للسكن بسرعة مؤكدا ان المزيد من الصراع ، كما كان من قبل سيؤثر على المدنيين في غزة وجنوب إسرائيل ، ما لم تعالج أسبابه .

ودعا جراندي المجتمع الدولي إلى عدم نسيان غزة ومعالجة البعد الإنساني موضحا ان الوقت قد حان لإعادة النظر في الشواغل الأمنية والاعتبارات السياسية "لعل تعزيز الأمن الإنساني لشعب غزة هو السبيل الأفضل لضمان الاستقرار الإقليمي بدلا من الاغلاق والعزلة السياسية و العمل العسكري".

وقال أن الحصار الإسرائيلي غير قانوني ويجب أن يرفع ويجب أن يسمح للأمم المتحدة أن تواصل على الأقل مشاريع البناء و توفير بعض وظائف إضافية إلى السكان المحاصرين " .

انشر عبر