شريط الأخبار

سرايا القدس تنظم عرضاً عسكرياً محمولاً وسط القطاع

06:59 - 18 حزيران / نوفمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

نظمت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في "لواء الوسطى" أمس عرضاً عسكرياً محمولاً ، احتفاءً بالذكرى السنوية الأولى لمعركة "السماء الزرقاء".

وشارك في المسير عدداً كبيراً من مجاهدي ومجاهدات سرايا اللواتي تقدمنَّ الصفوف الأولى، وانطلق المسير من أمام مسجد الشهيد فتحي الشقاقي بالنصيرات باتجاه منزل عائلة الشهيد مصطفي أبو حسنين بمخيم البريج، ثم إلى عائلة الشهيد تامر الحمري، والشهيد محمد أبوعيشة والشهيد محمد بدر، والشهيد حسن الأستاذ بمدينة دير البلح.

وجاب المسير العسكري شوارع المنطقة الوسطى، وسط استقبال جماهيري حاشد يعمه الفرح والفخر والاعتزاز بمجاهدي ومجاهدات سرايا القدس.

العديد من النسوة أطلقنَّ الزغاريد، ووزعنَّ الحلوى، فيما عبر الشباب والصبيان عن فرحتهم بالتكبير والتهليل، مؤكدين التفافهم حول خيار الجهاد والمقاومة حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني.

السرايا .. جذوة المقاومة لن تنطفئ

بدوره أكد القيادي في سرايا القدس بلواء الوسطى، أبو مصعب، أن السرايا خرجت للاحتفاء بالنصر المؤزر الذي تحقق بتضحيات الشهداء وصمود شعبنا الفلسطيني الذي احتضن المقاومة، مبيناً أن الهدف من المسير العسكري زيارة عوائل الشهداء صانعي الانتصار، وتجديد العهد والبيعة مع الله، وإيصال رسائل متعددة للعدو.

وقال القيادي في سرايا القدس:"خروجنا ليس للاستعراض، بل هو إيصال رسالة للعدو الصهيوني الذي يتربص بنا، مفادها أننا مستعدون دوماً للرد على حماقاته في عقر داره، ورسالة أخرى لأمتنا العربية والإسلامية أن في فلسطين رجال لازالوا قابضون على الجمر يرابطون على ثغر من ثغور الأمة يدافعون على كرامتها وعقيدتها".

وأضاف " دماء الشهداء هي بوصلتنا الحقيقية نحو فلسطين الهوية والتاريخ والعقيدة، وستبقى دمائهم نبراس يضيء لنا عتمة الطريق ".

وفي ختام كلمته شدد أبو مصعب على أن سرايا القدس لن تسقط الراية وستظل تقاتل في ساحات الجهاد والمقاومة على أرض فلسطين، مؤكداً أن المعركة القادمة ستكون مقبرة للغزاة من حيث لا يحتسبوا.

عوائل الشهداء.. سنقدم المزيد

وفي ذات السياق رحبت عوائل شهداء سرايا القدس في معركة السماء الزرقاء بجحافل المجاهدين والمجاهدات الذين قدموا إلى بيوتهم ليجددوا العهد والبيعة مع الله على مواصلة نهج الجهاد والمقاومة.

والد الشهيد محمد أبو عيشة، قال لمراسل "الاعلام الحربي" بالوسطى: "البوصلة الحقيقية والصحيحة يجب تصويبها نحو أعداء الله ". مشدداً على ضرورة الحفاظ على دماء الشهداء الذين رسموا بدمائهم ملاحم البطولة والجهاد والانتصار الذي حققته المقاومة وعلى رأسها سرايا القدس في معركة السماء الزرقاء التي أذاقت العدو الويلات.

وأضاف " نقف اليوم على ذكرى عطرة برائحة مسك الشهادة و الشهداء الذين سبقونا للجنان بإذن الله"، مؤكداً أن مسيرة الدم والشهادة لن تتوقف عند دم الشهيدين محمد وعماد، وتامر وحسن وكل الشهداء.

وشكر والد الشهيدين أبو عيشة قيادة ومجاهدي ومجاهدات سرايا القدس على هذه الزيارة التي حملت كل معاني الحب والوفاء، مشدداً على ضرورة مواصلة ذات الطريق الذي عُبّد بدماء الشهداء.

خلال العرض العسكري، قدم الوفد القيادي بسرايا القدس صور تذكارية تحمل شهداء معركة السماء الزرقاء لعوائلهم في ذكرى رحيلهم نحو علياء المجد والخلود.


عرض سرايا القدس في الوسطى


عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى
عرض سرايا القدس في الوسطى

انشر عبر