شريط الأخبار

الفصائل الفلسطينية تدعو لإستراتيجية مقاومة تستند للوحدة وإنهاء الانقسام

08:12 - 16 تموز / نوفمبر 2013

غزة - خاص - فلسطين اليوم

دعت الفصائل الفلسطينية إلى ضرورة بناء استراتيجية مقاومة تستند غلى الوحدة الفلسطينية بين مكونات الشعب الفلسطيني وإنهاء الانقسام تزامنا مع الذكرى الاولى للحرب على غزة .

فقد دعا صالح زيدان عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الفصائل الفلسطينية للإسراع في تبني استراتيجية مقاومة وبناء غرفة عمليات موحدة للفصائل تستند لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الفلسطينية خاصة في ظل التهديدات الإسرائيلية لقطاع غزة .

وأكد زيدان في اتصال مع مراسلنا أن انتصار المقاومة الفلسطينية في حرب الأيام الثمانية يستدعي البناء على هذا الإنجاز لمواجهة المخططات الإسرائيلية مبينا أن شعبنا الفلسطيني يحتاج للوحدة في ظل فشل خيار التفاوض والعدوان المتواصل بحق شعبنا الفلسطيني في غزة والضفة والقدس .

في حين دعا كايد الغول القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين لمراسل "فلسطين اليوم" الفصائل الفلسطينية لضرورة الالتفاف حول برنامج سياسي يحافظ على الثوابت الفلسطينية ويدعم صمود شعبنا في ظل العدوان المتواصل على شعبنا الفلسطيني .

واكد الغول على ضروري إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الفلسطينية على أساس برنامج وطني جامع يوفّر عوامل الصمود ويتمكّن من إفشال الحل الأمريكي من خلال توحيد قدرات وطاقات الشعب الفلسطيني وقواه، وما يمكن أن يتوفر على أساسه من تحالفات عربية وإقليمية ودولية مساندة.

في السياق ذاته دعا لؤي القريوطي القيادي في الجبهة الشعبية القيادة العامة لتبني استراتيجية مواجهة تستند على برنامج المقاومة مؤكدا أن المقاومة استطاعت أن تسجل انجاز استراتيجي من خلال ضرب قلب الكيان الصهيوني في تل أبيب عبر استخدامها لسلاح استراتيجي .

ووجه القريوطي الشكر للجمهورية الإسلامية الإيرانية التي دعمت المقاومة بهذا السلاح الذي استطاع أن يغير المعادلة لصالح المقاومة الفلسطينية مؤكدا أن الشعب الفلسطيني يلتف حول خيار المقاومة ويحميها ويحتضنها بعد ان مرغت أنف إسرائيل في التراب وغيرت ميزان القوى حين قصفت المقاومة الفلسطينية مدينة تل أبيب بالصواريخ .

 

 

 

انشر عبر