شريط الأخبار

السيد نصر الله: "اسرائيل" قلقة من المستقبل و بعض الدول العربية وقفت بجانبها

10:29 - 13 تشرين أول / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، ان الاحتلال الاسرائيلي سعيد بما يحدث في منطقة الشرق الاوسط والمنطقة العربية، وان نتنياهو صار متخصصا في الشأن الشيعي والسني في خطاباته، لاثارة هذه النعرات.

وقال نصر الله ان "اسرائيل" قلقة من المستقبل لانه غامض، والاوضاع في المنطقة قد تخرج عن السيطرة.

واكد نصر الله ان نتنياهو يستخدم اليوم كل نفوذه من اجل افشال الاتفاق النووي المنوي عقده مع ايران، مؤكدا ان من طبخ السم سيأكله في يوم من الأيام.

واتهم نصر الله  بعض الدول العربية بالوقوف إلى جانب "إسرائيل" في خياراتها القاتلة، قائلا للشعوب الخليجية "ان عدم توقيع اتفاق مع ايران، يعني اندلاع حرب".مضيفا " من المؤسف ان يصبح نتنياهو ناطقا رسميا باسم بعض الدول العربية.

وقال الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله  الذي حضر شخصيا في المجلس العاشورائي في الضاحية الجنوبية لبيروت، ان "اسرائيل" استخدمت كل نفوذها من اجل العدوان العسكري على سوريا لكنها فشلت، و"اسرائيل" تريد الحرب التي تبقيها سليمة قوية معافاة".

واضاف : ليعرف من يدفعون المنطقة الى الحرب انهم سيفشلون كما فشلوا وهزموا منذ العام 1982.

وقال السيد نصر الله "من المؤسف ان بعض الدول العربية تقف الى جانب "اسرائيل" في هذه الخيارات القاتلة. وهي ترفض الحل السياسي في سوريا الذي يوقف سفك الدماء وتدمير البلد. بعض هذه الدول العربية تعارض بشدة اي تفاهم بين ايران ودول العالم"..

وتوجه نصر الله الى هذه الدول " ايتها الدول العربية. ما هو البديل عن التفاهم يا شعوب المنطقة. ايها الشعوب العربية وبالخصوص الشعوب العربية في الخليج (...) ما هو البديل عن التفاهم بين ايران ودول العالم؟ البديل هو الحرب في المنطقة".

وأشار الى "ان اجتماعات ايران والدول الغربية وإمكانية حل سياسي تؤدي الى استشاطة نتنياهو غضبا"، وأكد على "ان اسرائيل تريد الحرب من خلال اميركا وحلف الأطلسي كي تبقى هي قوية وان الاميركي لا يريد الحرب ليس لأنه بات عاقلا وإنما لأنه لم يعد قادرا عليها بسبب أزماته الاقتصادية".

ولفت السيد نصر الله الى موضوع التجسس الاسرائيلي وقال "ان كل شيء اليوم في لبنان في دائرة السمع والاحاطة الاسرائيلية وهذا الامر لا يخص حزب الله والمقاومة فقط بل كل اللبنانيين وخصوصياتهم وعيشهم وهذا استحقاق يحتاج لمواجهة."

واضاف "استحقاق اخر الحفاظ على المياه الاقليمية اللبنانية والحصول على كامل حق لبنان في المنطقة الاقنتصادية الخالصة. الاستحقاق الثالث استحقاق استفادة لبنان من ثروته النفطية والغازية .. في كل هذه الاستحقاقت المسؤولية تقع على عاتق الدولة ويحتاج ذلك الى تضامن وتعاون وطني". 

وقال السيد نصر الله ان "المياه الاقليمية والمنطقة الاقتصادية تعني اللبنانيين جميعا وان نتمكن من استخراج نفطنا يعود بالخير على الشعب وكل المناطق والطوائف".

واكد نصر الله جهوزية المقاومة في معالجة قضية التنصت في حال لم تتوصل الدولة الى معالجة الامر. وقال  السيد نصر الله : المقاومة تستطيع ان تفعل أشياء كثيرة في مواجهة التجسس الإسرائيلي ". ووصف السفارة الاميركية في عوكر بأنها وكر تجسس لكن احدا لا يشير الى ذلك.

وردا على  تصريح وزير الخارجية الاميركي جون كيري في السعودية عندما قال انه اتفق والسعودية على عدم السماح لحزب الله بتحديد مستقبل لبنان، قال "فليقل كيري او سواه ما يريد فهذا كلام لا يقدم ولا يؤخر بالنسبة الينا، وهذا الكلام يعبر عن الاعتراف بنا وبقدرتنا وبقوتنا".

ورأى ان الاصوات قد تعلو احيانا بين الفريقين في لبنان، ولكن لا خيار امام الكل سوى البحث عن معالم مستقبل لبنان.فليس الاميركي من يرسم معالم لبنان.

وتابع "منذ العام 1982 ارادت اميركا واسرائيل وبعض الدول العربية اسقاط المنطقة، ولكن المقاومة اسقطت هذه الخريطة التي اعدوها.في العام 1996 اجتمع كل زعماء العالم في شرم الشيخ واتهموا كل حركات المقاومة بالارهاب، وكانت عملية عناقيد الغضب، لكنهم فشلوا وانتصرت المقاومة. وكذلك في العام 2000، ارادوا شيئا لكن الله اراد وايضا في العام 2006 حين وقف العالم كله خلف اسرائيل، واعلنت رايس ان المنطقة ستشهد ولادة شرق اوسط جديد، لكن المقاومة والجيش والشعب اسقطت هذا المشروع.

وفي الموضوع الحكومي قال :" لا بد من حكومة جديدة تكون 9 - 9 - 6 لأنها تطمئن الجميع، لكن هناك قرارا اقليميا من السعودية بعدم تشكيل حكومة يكون فيها حزب الله بانتظار ان تتغير الاوضاع في سوريا".

وقال السيد نصر الله ان هناك قرار اقليمي وتحديداً من السعودية لفريق 14 آذار بعدم تشكيل حكومة .

واكد انه "اذا كان احد في مكان ما ينتظر لتشكيل حكومة حقيقية ان ينتصر في سورية فهو لن ينتصر هناك".

واشار السيد نصر الله الى انه " اذا ذهبت الامور الى حرب في المنطقة على الآخر ان يقلق، وبعد الاتفاق النووي الايراني الدولي ان  حصل ، فريقنا سيكون اقوى محليا واقليميا،  فعلى ماذا تراهنون"؟

انشر عبر