شريط الأخبار

منفذ عملية العفولة: انتقمت للأسرى

10:45 - 13 حزيران / نوفمبر 2013

ترجـمة خـاصة - فلسطين اليوم

قال الفتي الذي نفذ عملية طعن الجندي "الإسرائيلي" بالسكين في العفولة خلال التحقيق معه بأنه نفذ العملية انتقاماً لأسرى فلسطينيين من أفراد عائلته.

وحسب وسائل إعلام "إسرائيلية" فلا زال ضباط الشاباك يواصلون التحقيق معه.

وكان جندي "إسرائيلي" قد قتل صباح اليوم لأربعاء بعد أن طعنه فلسطيني في رقبته  بمحطة الباصات المركزية بمدينة العفولة .

ووفقا لما نقلته صحيفة "يديعوت أحرنوت" إن عاملاً فلسطينيًا ركب إحدى الحافلات المتجهة من الناصرة إلى العفولة، وقبيل نزوله وجه طعنات متتالية لجندي إسرائيلي (18 عامًا)، ووصفت جراحه بالحرجة في رقبته، قتل على إثرها.

وتم نقل المصاب لمستشفى عيمك في العفولة وهو يعاني من إصابات في رقبته ويخضع حالياً لعملية جراحية في محاولة لإنقاذ حياته فيما قامت الشرطة باعتقال الشاب الفلسطيني بعد ان تم مهاجمته من قبل ركاب الحافلة .

 

انشر عبر