شريط الأخبار

عشرات الاصابات بالاختناق في مسيرة بلعين الاسبوعية المنددة بالاستيطان و الجدار

02:35 - 08 تشرين أول / نوفمبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

أصيب عشرات المواطنين ومتضامنين أجانب بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، جراء قمع الاحتلال لمسيرة بلعين الأسبوعية، التي جاءت اليوم إحياء للذكرى التاسعة لاستشهاد الرئيس ياسر عرفات.

وشارك في المسيرة، التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، أهالي القرية، ونشطاء سلام إسرائيليين، ومتضامنون أجانب، إضافة لوفدين من النرويج وفرنسا.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني، وصورة كبيرة للشهيد الرئيس ياسر عرفات، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية، والمؤكدة على ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى، والحرية لفلسطين.

وقالت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين إن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، صوب المشاركين عند وصولهم إلى الأراضي المحررة بالقرب من جدار الضم والتوسع العنصري، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق.

وكان المنسق الإعلامي للجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان راتب أبو رحمة قدم للوفدين النرويجي والفرنسي، قبل انطلاق المسيرة، شرحا مفصلا عن تجربة بلعين في مقاومة الاحتلال والاستيطان والجدار في السنوات السابقة، وعوامل نجاح تجربتها بمقاومة الاحتلال، مشجعا الوفود الدولية على المشاركة بالمسيرات ضد الاحتلال والاستيطان والجدار.

انشر عبر