شريط الأخبار

الخبراء السويسريون: نتائج الفحوصات"تدعم منطقياً فرضية تسميم عرفات"

06:10 - 07 حزيران / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

اكد خبراء سويسريون الخميس ان التحاليل العلمية التي جرت في سويسرا لا تتيح البت في ما اذا كان البولونيوم كان سبب وفاة الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وقال البروفسور فرنسوا بوشو مدير معهد الفيزياء الاشعاعية في جامعة لوزان: "لا يمكن القول ان البولونيوم كان سبب وفاة" عرفات.

واضاف "لكن لا يمكن استبعاد ذلك" موضحا "ان نتائجنا تدعم منطقيا فرضية التسمم".

واضاف البروفسور بوشو ان الخبراء الذين اجروا التحاليل عثروا على نسب تصل الى عشرين مرة اعلى مما اعتادوا قياسه. وقال: "هذا يشير الى ضلوع طرف اخر".

وبحسب نسخة عن تقرير للخبراء نشرته قناة الجزيرة القطرية الاربعاء، فان نتائج تحاليل العينات التي اخذها مختبر سويسري من رفات ياسر عرفات الذي توفي في مستشفى عسكري فرنسي ترجح "الفرضية القائلة ان وفاته كانت نتيجة لتسممه بالبولونيوم-210".

وكان تم نبش رفات عرفات في تشرين الثاني (نوفمبر) 2012 لاخذ عينات منها.

وتوفي عرفات عن 75 عاما في 11 تشرين الثاني 2004 في مستشفى بيرسي دو كلامار العسكري قرب باريس بعد ان نقل اليه في نهاية تشرين الاول (اكتوبر) على اثر معاناته من الام في الامعاء من دون حرارة، في مقره العام برام الله حيث كان يعيش محاصرا من الجيش الاسرائيلي منذ كانون الاول (ديسمبر) 2001.

انشر عبر