شريط الأخبار

الزهار: المقاومة الفلسطينية فرضت معادلة جديدة على الصراع مع الاحتلال

07:11 - 05 تشرين أول / نوفمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة حماس ان المقاومة الفلسطينية فرضت معادلة جديدة على الصراع مع الاحتلال من خلال العملية الفدائية الاخيرة التي نفذتها نهاية الاسبوع الماضي جنوب قطاع غزة.

وكان ستة ضباط اسرائيليين اصبوا نهاية الاسبوع الماضي بجراح شرق خان يونس جنوب قطاع غزة في عملية فدائية نوعية نفذتها "كتائب القسام" الذراع العسكري لحركة "حماس" استشهد خلالها اربعة مقاتلين من القسام، وصفها الاحتلال بأنها من اخطر العمليات الفدائية، وأطلقت عليها الكتائب اسم "بوابة المجهول".

وأكد الزهار في كلمة خلال تكريم الف حافظ للقران في مدينة غزة مساء الاثنين (4|11) أن "كتائب القسام" والمقاومة الفلسطينية اركبت قادة الاحتلال من خلال هذه العملية وفرضت عليهم معادلة جديدة.

وقال : "ان الوقت الذي كان يغزو فيه الاحتلال قطاع غزة المحرر وقت ما شاء قد ولى وجاءت المرحلة التي باتت المقاومة فيها هي من تغزو"، مشيرًا الى ان الاحتلال بات يعي تماما تنامي قوة المقاومة الامر الذي يجعله يخشى من اي مواجهة حقيقية معها ليقينه بهزيمته امام ضرباتها التي ستكون اكثر ايلاما من ذي قبل".

وأضاف الزهار: "ان المقاومة ضمن امكانياتها المحدودة استطاعت توجيه ضربات قاسية للاحتلال الامر الذي عجزت عنه جيوش جرارة حيث اجبرت الاحتلال على التقهقر والتراجع خشية تمريغ انفه في التراب"، لافتًا الى ان جنود الاحتلال باتوا يخشون التحرك على مسافة 3 كيلومترات من حدود قطاع غزة خشية من الوقوع في قبضة المقاومة وهذا لم يحدث على مر سنيين طويلة قد خلت.


ودعا الزهار السلطة الفلسطينية ومسئوليها إلى "إعادة حساباتهم والالتفاف حول خيار البندقية كطريق وحيد لتحرير فلسطين" وفق تعبيره.
وأكد ان اللهث وراء مفاوضات عبثية لن يجدي ولن يحقق سوى نتائج كارثية على الشعب القضية الفلسطينية. كما قال.

انشر عبر