شريط الأخبار

اللجان الشعبية للاجئين تبدأ خطواتها التصعيدية بإغلاق مكاتب وكالة الغوث

02:25 - 05 حزيران / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

بدأت اللجان الشعبية للاجئين في شمال الضفة الغربية بخطوات تصعيدية تشمل إغلاق مكاتب وكالة الغوث احتجاجا على سياستها بتقليص خدماتها وإنهاء عقود موظفيها.

وأوضح مدير الشمال في دائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير ياسر ابو كشك  أن  لجان الخدمات في  شمال الضفة الغربية ومحافظات الشمال أعلنت عن خطوة تحذرية لوكالة الغوث  وانها بصدد تصعيد احتجاجاتها، اذا لم تتراجع الأخيرة  عن قراراتها بتقليص جزء كبير من برامجها في الشمال.

هذا ووجهت لجان الخدمات رسالة للجهات المسؤولة بضرورة  بلورة تصور لإيجاد حلول للأوضاع المأساوية التي يعاني منها اللاجئين في حال عدم تجاوب وكالة الغوث، وفق ما قاله أو كشك.

واوضح ابو كشك بن الوكالة تتدعي نقص التمويل، و قضايا آخرى تتعلق ببرامج الوكالة وكيفية ادارة المال، بدعوى أن الممول يحدد في أي اتجاه ينفق.

وطالب السلطة بأن تولي  اهتماما أكبر باللاجئين في المخيمات، التي تواجه أوضاعا صعبة، مشيرا الى أن هناك وثائق من الوكالة  تثبت بأن الأسر التي تم وقف تقيدم المساعدات لها تعيش فقط على مساعدات وكالة الغوث، في حين تقول السلطة انه ليس بإمكانها تقديم مساعدات غذائية لأن برنامج الغذاء العالمي يمنع الازدواجية.


وكانت وكالة الغوث قد قررت إنهاء عقود ما يزيد عن خمسين موظفا يعملون في البرنامج وتسريحهم من عملهم، بحجة عدم وجود موارد مالية كافية لإبقائهم على رأس عملهم، ولتنسجم مع خطتها بإيقاف الخدمات عن القرى والمدن الفلسطينية.

انشر عبر