شريط الأخبار

اعتصام ومسيرة برام الله احتجاجا على ظروف استشهاد الترابي

02:09 - 05 تموز / نوفمبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

طالب مشاركون في الاعتصام الأسبوعي التضامني مع الأسرى أمام مقر الصليب الأحمر، في مدينة البيرة اليوم الثلاثاء، المجتمع الدولي باتخاذ إجراءات صارمة، ضد الجرائم التي ترتكبها إسرائيل بحق الأسرى، خاصة بعد استشهاد الأسير حسن الترابي من قرية صرة في محافظة نابلس نتيجة الإهمال الطبي.

ودعا المشاركون المستويين الرسمي والشعبي إلى توسيع حملة التضامن مع الأسرى خاصة المرضى منهم، في ظل سياسة الإهمال الطبي المتعمد من قبل إدارة مصلحة السجون.

وقال رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى والمحررين أمين شومان، إن أكثر من 180 أسيرا يقبعون في سجون الاحتلال بحاجة لعمليات جراحية عاجلة، بالإضافة إلى 25 أسيرا مصابون بالسرطان، كذلك 11 يعانون من الشلل.

ودعا شومان لتدخل رسمي وشعبي من أجل الضغط على حكومة الاحتلال، لوقف الانتهاكات الخطيرة بحق الأسرى.

من ناحيته، طالب مدير مركز أبو جهاد لشؤون الأسرى فهد أبو الحج بتكثيف الفعاليات الشعبية، المساندة للأسرى خاصة المرضى، حتى لا نستقبلهم شهداء.

وفي السياق ذاته، انطلقت مسيرة شعبية من أمام مقر الصليب الأحمر، وصولا إلى دوار المنارة وسط مدينة رام الله، تنديدا بظروف استشهاد الأسير حسن الترابي بسبب الإهمال الطبي، حمل المشاركون خلالها صور الشهيد ورددّوا الشعارات المنددة بالصمت الدولي حيال ما يتعرض له الأسرى.

انشر عبر