شريط الأخبار

المفاوضات: 15 جلسة حتى الآن ناقشت قضايا أمنية طلبتها "إسرائيل"

09:12 - 05 حزيران / نوفمبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت صباح اليوم، إنه يستدل من تسريبات صحافية أن المفاوضات الفلسطينية "الإسرائيلية"، شملت لغاية الآن 15 جلسة تفاوضية توزعت على القدس المحتلة وأريحا، وأن المفاوضات تناولت لغاية الآن وبشكل أساسي القضايا الأمنية، نزولاً عند طلب "إسرائيل"، ولكن تم أيضاً التطرق لملفات أخرى مثل الحدود، والمياه.

ونقلت يديعوت أن ملف القدس هو أحد القضايا الرئيسية المطروح على طاولة المفاوضات، ولكن وعلى الرغم من أن تفاصيل المفاوضات حول القدس لا تزال غير واضحة إلا أن مصادر أكدت أن الطرفين "الإسرائيلي" والفلسطيني بحثا اقتراح "الإبقاء على منطقة مفتوحة للطرفين" وأنه في هذه المرحلة شب خلاف داخل الوفد "الإسرائيلي"، بين الوزيرة ليفني وبين موفد نتنياهو المحامي يتسحاق مولوخو، وأن عدم التنسيق في المواقف بين الطرفين، ظهر أمام الفلسطينيين في أكثر من مرة ومناسبة.

إلى ذلك قالت الصحيفة إنه فيما يتعلق بالحدود فقد طالب الفلسطينيون في مواقفهم الأولية بأن تكون الحدود وفقا لحدود العام 67 بينما تقترح "إسرائيل" أن تكون حدود الدولة الفلسطينية بموجب مسار جدار الفصل مع تواجد "إسرائيلي" في الأغوار.

في المقابل، وعلى الرغم من التصريحات التي تناقلتها وكالات الأنباء أمس عن عزم الولايات المتحدة عرض خطة سلام في حال تعثرت المفاوضات الفلسطينية- الإسرائيلية، فقد نفى وزير الخارجية الأمريكي، حون كيري، في مؤتمر صحافي مع نظيره السعودي أن تكون الولايات المتحدة تعتزم فرض حل سلمي على الطرفين "الإسرائيلي" والفلسطيني وأن الحديث هو فقط عن خطوط عامة لا غير.

انشر عبر