شريط الأخبار

مقتل عسكريين ومدنيين بهجمات في العراق

02:12 - 04 حزيران / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قتل في العراق الأحد أكثر من 9 أشخاص، بينهم 3 عناصر من القوات الأمنية في تفجيرات انتحارية استهدفت مقرا للشرطة في مدينة بعقوبة.

وتلت التفجيرات، التي وقعت مساء في حي المفرق، اشتباكات بين رجال الشرطة ومسلحين مجهولين، فيما حذر مسؤولون من إمكانية ارتفاع عدد القتلى.

وفجر انتحاري سيارة أمام مقر الشرطة في المفرق ثم في ظل الفوضى التي سادت فجر انتحاري ثان نفسه قبل أن يتمكن انتحاري ثالث من دخول المقر وتفجير نفسه.

وفي موازاة ذلك، اندلعت اشتباكات في ثلاثة أحياء أخرى في بعقوبة الواقعة على بعد 60 كلم شمال العاصمة، في إحدى محافظات البلاد الأكثر استقرارا.

كما قتل خمسة من عناصر قوات الأمن ومدني في هجمات أخرى وقعت في بغداد وشمال العراق، وفق ما أفادت مصادر أمنية وطبية.

وفي تل عفر، فجر انتحاري سيارة مفخخة بنقطة مراقبة للشرطة، ما أسفر عن مقتل شرطيين اثنين وإصابة ثلاثة آخرين ومدني.

وفي المنطقة نفسها بالموصل، أطلق مسلحون النار على حاجز للجيش وقتلوا جنديين، بينما اغتال مجهولون موظف في اللجنة الانتخابية.

وفي جنوب بغداد، أسفر انفجار قنبلة زرعت على جانب الطريق مستهدفة دورية للشرطة، عن مقتل ضابط وإصابة ثلاثة شرطيين.

يشار إلى أن أكثر من 5400 شخص قتلوا منذ بداية العام في العراق، بينهم 964 في أكتوبر الذي بات الشهر الأكثر دموية منذ أبريل 2008.

انشر عبر