شريط الأخبار

الاتحاد الإسلامي:ذكرى "بلفور" تستنهض الضمائر والعقول والهمم لإنقاذ الأقصى وفلسطين

06:23 - 02 حزيران / نوفمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد الاتحاد الإسلامي في النقابات الاطار النقابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ان فلسطين إسلامية عربية من بحرها الي نهرها ولا يمكن التنازل عن شبر واحد منها لأنها ارض وقف إسلامي وملك للفلسطينيين والأمة الإسلامية والعربية وهي حاضنة المسجد الأقصى مسرى الرسول الأكرم .

وأكد الاتحاد في بيان له بمناسبة الذكرى السادسة والتسعون لوعد بلفور أن إسرائيل كيان غاصب وغدة سرطانية ,وبقاؤها يعني مزيدا من الجرائم والمجازر, ولا يجوز تحت أي مبرر كان الاعتراف بها أو التطبيع معها.

وبين الاتحاد  إن الرد الأمثل على وعد بلفور المشئوم هو إزالة الانقسام والتوجه نحو المصالحة مهما كانت النتائج حفاظا على مستقبل فلسطين والأجيال القادمة.

وطالب الاتحاد بوقفة دولية وعربية شجاعة ضد وعد بلفور وتحميل حكومة بريطانيا المسئولية الكاملة وإرغامها على تصحيح خطاها بعودة الحق لأصحابه.

كما طالب كل المؤسسات والهيئات التدريسية والإعلامية والتربوية والنقابية لدحض هذا الوعد وإحياء الذكرى بالحديث والكتابة وتنظيم المحاضرات والندوات والمؤتمرات عن فلسطين كقضية مركزية للأمة الإسلامية والعربية.

انشر عبر