شريط الأخبار

قيادى بحماس: سنرد على أى عدوان إسرائيلى على غزة

06:12 - 01 تموز / نوفمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال خليل الحية، عضو المكتب السياسى لحركة حماس، إن حركته سترد بقوة على أى هجوم إسرائيلى على قطاع غزة.

وفى خطبة الجمعة التى ألقاها فى مسجد "السيد هاشم" شرق مدينة غزة اليوم، أضاف الحية: "ستنطلق حماس رغم الحصار صوب الاحتلال بكل قوة، ولن ترتعد خوفاً من تهديدات الاحتلال، وستواجهها بكل قوة".

وتطرق الحية، وهو من أبرز قياديى حماس فى غزة، إلى المواجهات المسلحة التى وقعت بين كتائب القسام الجناح المسلح لحركته، والجيش الإسرائيلى شرق مدينة خان يونس، مساء أمس وفجر اليوم الجمعة.

وقال إن: "ما حدث شرق خان يونس يؤكد أن وجهة حماس والمقاومة نحو القدس والأقصى وسلاحها فى صدر الاحتلال".

وأضاف: "جنود الاحتلال حاولوا فجر اليوم تخطى السياج الفاصل شرق خان يونس، لكن عيون المقاومين كانت يقظة لهم وبالمرصاد، ورجالنا الأبطال فعلوا فيهم الأفاعيل".

وتابع: "ها هم أبناؤكم يقاتلون.. يفجرون الدبابات.. ها أنتم ترونهم كيف يأسرون الجنود ليحرروا أسرانا، هذا هو خيار شعبنا".

واستشهد 4 من عناصر كتائب القسام فى اشتباكات مسلحة مع الجيش الإسرائيلى، الذى توغل شرق بلدة "القرارة" بخان يونس جنوب قطاع غزة، مساء أمس، وصباح اليوم الجمعة، حسبما قال بيان صادر عن القسام.


فى سياق آخر، قال الحية إن "الحصار المفروض على حركته لن يحرفها عن أهدافها"، وأضاف "من يظن أن الحصار المالى والسياسى والاقتصادى على حماس، وشعبنا فى غزة سيحرف بوصلتنا عن مواجهة الاحتلال فهو واهم واهم، فالحصار سيزول، وسنقف صفاً واحداً".

وأعرب القيادى فى حماس، عن استغرابه إزاء ما اعتبره "الصمت العربى على من يحاصر غزة وشعبها المقاوم"، متسائلاً: "ماذا ينتظر المحاصِرون؟".

ومضى قائلاً "سنحفر الأرض لنبحث لشعبنا عن الحياة الكريمة فى غزة، ومن حقنا على جيراننا إنهاء الحصار بشكل فورى".

انشر عبر