شريط الأخبار

الأجنحة العسكرية للمقاومة: غزة ستكون مقبرة للاحتلال

11:27 - 01 حزيران / نوفمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكدت الأجنحة العسكرية لفصائل المقاومة الفلسطينية بقطاع غزة على استعدادها الكامل لصد أي عدوان صهيوني على أبناء شعبنا بعد استشهاد 4 من مجاهدي كتائب القسام مساء أمس الخميس في تصدٍ لقوات "إسرائيلية" متوغلة في أراضي المواطنين شرق خانيونس.

وشددت الفصائل في بيانات منفصلة لها اليوم الجمعة، أن قطاع غزة برجاله ومجاهديه الأبطال سيكون عصيٌ على العدو الإسرائيلي كما أكدت بأن غزة ستكون مقبرة للاحتلال الصهيوني.

فقد أكدت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس أن دماء شهدائها الأربعة لن تذهب هدراً وأن الرد على الجريمة قادم لا محال.

وعاهدت الكتائب في بيات لها الجمعة، الشهداء وهم الشهيد القائد الميداني خالد محمد جمعة أبو بكرة (35) عاماً، والشهيد القائد الميداني محمد رشيد حسين داوود (26) عاماً، والشهيد القسامي المجاهد محمد عصام عمر القصاص (23) عاماً، والشهيد ربيع بركة 21عاماً، بأن تسير على طريق ذات الشوكة حتى تحرير فلسطين.

بدورها أكدت لجان المقاومة في فلسطين، أن غزة عصية على العدو الصهيوني برجالها المجاهدين المرابطين على ثغور المواجهة المباشرة.

وقالت لجان المقاومة في بيان وصل فلسطين اليوم الإخبارية، اليوم الجمعة، :"أن معركة خانيونس تشكل درساً قاسياً ومؤلماً للعدو الصهيوني الذي يحاول العبث على حدود قطاع غزة  ولا يخفي علينا أن العدو يخفي خسائره الكبيرة في تلك المعركة البطولية التي خاضها رجال الله المرابطين.

وحذرت لجان المقاومة العدو الصهيوني من مجرد التفكير بالعدوان ضد قطاع غزة فالمعركة لن تكون على أبواب غزة بل ستقرع المقاومة خلالها كل الحصون الصهيونية المتهالكة على امتداد فلسطين المحتلة.

من جانبها أكد الدكتور عطا لله "أبو محمود" عضو مكتب الأمانة لحركة المجاهدين، أن المعركة مع العدو الصهيوني سوف تأخذ شكلاً آخر إذا ما أستمر العدوان بحق شعبنا.

وأوضح أبو محمود في بيان له وصل فلسطين اليوم نسخة عنه اليوم الجمعة، أن حق الرد على العدوان حق طبيعي لفصائل المقاومة وسجِل العقاب مع العدو مفتوح معتبراً بان الاحتلال لا يجيد الحوار إلا عبر لغة البندقية والمقاومة التي هي كفيلة بلجمه وردعه"

ولفت إلى أن تهديدات الاحتلال لن تُرهب مجاهدي الشعب الفلسطيني في إنهاء وجود العدو من كل أراضينا كما دعا مجاهدي الجناح العسكري "كتائب المجاهدين "ومجاهدي فصائل المقاومة إلى رفع حالة التأهب والاستنفار بالميدان للرد على العدوان.

من جهته أعلنت كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، عن تمكن مجاهديها من إطلاق عدة قذائف الهاون على المواقع العسكرية الإسرائيلية رداً على استشهاد أربعة مجاهدين من كتائب القسام.

وأكدت الكتائب، وقوفها إلى جانب الأجنحة العسكرية المقاتلة للفصائل الفلسطينية ليلة أمس في التصدي لقوات الاحتلال شرق خان يونس, والذي أدى لإصابة 5 جنود  كما اعترف العدو الصهيوني.

وشددت الكتائب في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، على جهوزيتها للتصدي لأي عدوان على قطاع غزة وستجعل غزة مقبرة وجحيم على جيش الاحتلال.

ودعت الكتائب، كافة الأجنحة العسكرية المقاتلة إلى تشكيل غرفة عمليات مشتركة وتشكيل جبهة مقاومة موحدة لمواجهة ومقاومة أي عدوان غاشم على شعبنا.

انشر عبر