شريط الأخبار

فولك يقترح التوجه إلى محكمة دولية في حال فشل المفاوضات

09:06 - 30 تموز / أكتوبر 2013

ريتشارد فولك
ريتشارد فولك

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال ريتشارد فولك، مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، إنه في حال فشل المفاوضات بين "إسرائيل" والسلطة الفلسطينية فإنه على الجمعية العامة للأمم المتحدة أن تطلب من المحكمة الدولية في هاغ وجهة نظر حول الأبعاد القانونية لاستمرار الاحتلال "الإسرائيلي".

جاء ذلك في إطار توصية قدمها فولك إلى مجلس حقوق الإنسان، ومقره في جنيف الثلاثاء.

ونقلت "يديعوت أحرونوت" النبأ، وكتبت أن فاولك هو بروفيسور أمريكي (83 عاما) من جامعة برينستون، وأنه معروف بعدائه لـ"إسرائيل"، ويواصل تقديم التقارير المعادية لها بشكل منهجي. بحسب الصحيفة.

وكان قد انتخب لمنصبه قبل 5 سنوات لولاية أخرى تصل مدتها إلى 6 سنوات. وكتب في توجهه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة أن "الاحتلال "الإسرائيلي" يعتبر إهانة للقانون الدولي".

يذكر أن "إسرائيل" تزعم أن مجلس حقوق الإنسان هو "هيئة متطرفة، تركز عملها ضد "إسرائيل" بدلاً من معاجلة قضايا خرق حقوق الإنسان في كافة أنحاء العالم، وأن فولك هو منفذ هذه السياسة".

كما تجدر الإشارة إلى أنه في آذار/مارس من العام 2012 أصدر وزير الخارجية "الإسرائيلية" في حينه، أفيغدور ليبرمان، تعليمات بقطع كل العلاقات مع مجلس حقوق الإنسان بسبب نية المجلس التحقيق في تأثير الاستيطان على الفلسطينيين.

وأشارت "يديعوت أحرونوت" في هذا السياق إلى أن رئيس الحكومة "الإسرائيلية" بنيامين نتانياهو كان قد طلب يوم أمس الأول، الأحد، من وزارة الخارجية إيفاد بعثة "إسرائيلية" للمشاركة في مباحثات المجلس لحقوق الإنسان، وذلك بهدف تقديم تقرير عن وضع حقوق الإنسان في "إسرائيل".

انشر عبر