شريط الأخبار

أمريكا توافق على الإفراج عن 55 سجينا يمنيا في غوانتانامو

03:01 - 29 تشرين أول / أكتوبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أعلن وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي، أن الولايات المتحدة، وافقت على الإفراج عن 55 يمنيا من المسجونين في معتقل غوانتانامو الأمريكي بكوبا.

وقال القربي في حوار مع صحيفة (الثورة) الحكومية اليمنية نشرته اليوم الثلاثاء “إن أمريكا وافقت على الإفراج عن نحو 55 يمنيا ممن لا يمثلون خطرا، لكنهم في نفس الوقت بحاجة إلى إعادة تأهيل، جراء ما عانوه من السجن والظلم”، دون أن يحدد موعدا للإفراج عنهم.

وأضاف أن اليمن بصدد إنشاء مركز لإعادة تأهيل معتقلي غوانتانامو، ومتابعة الإفراج عمن وافقت الولايات المتحدة على إطلاق سراحهم.

وأرجع الوزير اليمني التأخر في إطلاق سراح سجناء بلاده في غوانتانامو إلى الإجراءات الأمريكية، وقوانينها، وخلافات الحزبين الأمريكيين (الجمهوري والديمقراطي).

ولم يوضح القربي، ماإذا كان ال55 يمني المنوي الإفراج عنهم هم من بين ال58 الذين حصلوا على البراءة عامي 2006 و2008 من إجمالي 94 معتقلاً يمنياً ، يقبعون فى غوانتانامو منذ 11 عاماً، لكن لم يتم إطلاق سراحهم.

ولم يؤكد مصدر أمريكي ما تحدث عنه القربي بخصوص الإفراج عن المعتقلين ، حتى الساعة 8:30 ت غ من صباح اليوم.

ورفض مجلس النواب الأمريكى في يونيو/ حزيران الماضي، تعديلا يطالب بإغلاق معتقل غوانتانامو نهاية 2014.

ودعا الرئيس اليمنى عبد ربه منصور هادى فى سبتمبر/ أيلول من العام الماضي، السلطات الأمريكية إلى إطلاق سراح المعتقلين اليمنيين فى غوانتانامو، متعهدا بـ”إعادة تأهيلهم فى مركز خاص، تتكفل الحكومة اليمنية ببنائه”.

وجاءت دعوة الرئيس اليمني، خلافا لموقف سلفه الرئيس على عبد الله صالح، الذى رفض استقبال اليمنيين المفرج عنهم، مشترطاً على الأمريكيين تمويل بناء مركز لإعادة تأهيلهم.

انشر عبر