شريط الأخبار

محلل: الاحتلال سيكتفي بردود قوية حالياً

02:23 - 29 حزيران / أكتوبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

استبعد المحلل والكاتب السياسي توفيق أبو شومر تصعيداً صهيونياً في الفترة المقبلة على قطاع غزة، والاكتفاء بردود فعل قوية على إطلاق الصواريخ.

 وقال أبو شومر خلال تصريحات لإذاعة صوت الأقصى اليوم الثلاثاء:"تهديدات وزير الشئون الإستراتيجية "الإسرائيلي" يوفال شتاينتس الداعية إلى توجيه ضربة عسكرية قوية لقطاع غزة ما هي إلا لتخدير الجمهور الإسرائيلي"، منوهاً إلى أن الاحتلال سيكتفي بتوجيه ضربات محدودة في حال استمر إطلاق الصواريخ على المغتصبات الصهيونية.

 وأضاف أبو شومر:"التهديدات شأنها شأن التهديدات السابقة"، موضحاً أن الاحتلال يرجأ عدوانه عندما يريد أن يشن هجمات واسعة على غزة ولا يكتفي بالرد السريع على الصواريخ كما فعل مؤخراً.

 وبين المحلل السياسي بأن الاحتلال أراد أن يوصل رسالة تحذيرية للفصائل الفلسطينية ولحركة حماس باعتبارها المسؤولية عن قطاع غزة من خلال الضربة الأخير شمال غرب مدينة غزة.

 وكانت طائرات الاحتلال الصهيوني شنت صباح أمس غارة قرب شارع المخابرات غرب مدينة غزة استهدفت أرض زراعية فارغة لم توقع أي إصابات.

 والمح أبو شومر إلى أن ملف غزة لن يبقى مغلقاً لدى الاحتلال لفترة كبيرة إذا استمر إطلاق الصواريخ على المغتصبات الصهيونية، مشدداً على أن أي حرب قادمة على غزة لن تحرك رأي عام عربي ولا دولي.

 وقال:"لن يكون هناك وساطة مصرية في هذه المرحلة والاحتلال لن يأخذ أي اعتبار لأي وساطة في ملف غزة بعد أن لعب دوراً هاما في الانقلاب في مصر".

 وكانت حركة "حماس" اعتبرت الغارات التي شنتها طائرات العدو الصهيوني على شمال قطاع غزة تصعيداً استعراضياً هدفه إرهاب الآمنين من أبناء شعبنا.

 وحملت حماس العدو الصهيوني المسئولية الكاملة عن أية آثار أو تداعيات لهذا التصعيد، محذرة من مغبة استغلال الظرف العربي والمفاوضات والتنسيق الأمني للعدوان على قطاع غزة.

انشر عبر