شريط الأخبار

حمدونة : حالة من الغليان في السجون لانقاذ حياة الأسرى المرضى

10:58 - 24 حزيران / أكتوبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات أن هنالك حالة من الغليان تشهدها السجون تخوفاً على حياة الأسرى المرضى.

وأضاف حمدونة أن ممثلي الحركة الوطنية الأسيرة من قادة السجون وجهوا عشرات الرسائل المكتوبة والشفوية الموجهة لإدارة مصلحة السجون والمحاكم الإسرائيلية ومدراء السجون تطالبهم بالإفراج الفوري عن الحالات الخطيرة وخاصة حالات السرطان المستعصية وهم بتعداد 25 حالة مرضية لتلقى العلاج فى الخارج وفى دول ومستشفيات متخصصة، والقيام بعمليات عاجلة فى مستشفيات إسرائيلية للحالات المزمنة من أمراض القلب والكلى والدوالى والغضروف والبواسير.

ونوه، إلى عدم الاستهتار الطبى بحياة بقية الأسرى المصابين بالسكر والضغط والدهون والمعدة وغيرها وجميعهم بتعداد 150 حالة مرضية مزمنة ، بالإضافة لما يقارب من 1400 حالة مرضية مختلفة تعانى من أمراض جلدية وصداعات وفقر دم وضعف نظر وأسنان دون تقديم العلاجات اللازمة لهم وموزعين على أكثر من 20 سجن ومعتقل ومركز توقيف وتحقيق وعلى رأسها وجود 18 أسير بحالة صعبة فيما يسمى بمستشفى سجن الرملة " مراج " .

وأكد حمدونة أن الحركة الوطنية الأسيرة هددت بالقيام بخطوات نضالية ، وحالة من التصعيد الغير مسبوق فيما لو حصل مكروه لأى أسير ، مؤكدين أنهم لن يعيدوا تجربة الشهيد الأسير ميسرة ابو حمدية .

وطالب حمدونة اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمات هيئة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية والمجتمع الدولي بالتحرك العاجل لإجبار إسرائيل على التوقف عن سياسة الإهمال الطبي والاستهتار بحياة الأسرى المرضى .

وطالب حمدونة بالمشاركة فى الحملة التضامنية المعلنة من قبل وزارة الأسرى والمساندة للأسرى المرضى ، وناشد المؤسسات الحقوقية والإنسانية ووسائل الإعلام المشاهدة والمقروءة والمسموعة والالكترونية بإنجاح الحملة على الأقل إعلاميا لفضح انتهاكات دولة الاحتلال بحق الأسرى المرضى والتدخل لإنقاذ حياتهم قبل فوات الأوان .

انشر عبر