شريط الأخبار

الهباش: تغيير الوضع بالمسجد الأقصى مقدمة لحرب دينية تتجاوز حدود فلسطين

06:27 - 23 تموز / أكتوبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

حذر وزير الأوقاف في حكومة رام الله محمود الهباش، من خطورة المخططات الإسرائيلية لتغيير الوضع داخل المسجد الأقصى المبارك، مؤكدا أنها مقدمة لحرب دينية فى المنطقة.

وأكد الهباش- فى تصريحاته اليوم الأربعاء- أن الأنباء التى تناقلتها وسائل إعلام إسرائيلية، حول مشاريع وخطط تناقش فى الكنيست بهدف التعرض لاستقلالية المسجد الأقصى، ووحدانية السيادة الإسلامية الفلسطينية عليه، مقدمة لإشعال حرب دينية فى المنطقة تتجاوز تداعياتها حدود فلسطين.

وجدد التأكيد على أن الأقصى هو مسجد إسلامى خالص، وأنه لا يجوز لأى طرف كان أن ينازع فى هذه الصفة الدينية والتاريخية، وأن أية محاولات إسرائيلية لترتيب صلوات يهودية فى أى جزء من المسجد الأقصى، هو تدخل إسرائيلى مرفوض فى شئون المقدسات الإسلامية وعدوان سافر على الحقوق الدينية للفلسطينيين، والمسلمين بشكل عام.

وقال "إن الاعتداءات الإسرائيلية، التى أصبحت تتكرر بشكل يومى على مدينة القدس بمقدساتها ومواطنيها، تجاوزت الأعراف السياسية والقانونية والأخلاقية، مشددا على ضرورة التصدى لهذه الممارسات العنصرية غير الشرعية أو القانونية من خلال المؤسسات الدولية القانونية والثقافية والمؤسسات ذات العلاقة من خلال تأكيد السيادة الفلسطينية على مدينة القدس والمسجد الأقصى.

وطالب وزير الأوقاف الفلسطينى العرب والمسلمين بزيارة القدس باعتبار ذلك فضيلة دينية وضرورة سياسية لحماية المدينة المقدسة من أخطار التهويد، ولدعم الصمود الفلسطينى فيها.

مؤكدا أهمية الدعم العربى والإسلامى للمدينة المقدسة باعتبار أن القضية الفلسطينية هى قضية الجميع وحماية القدس ومقدساتها مسئولية جميع العرب والمسلمين.

انشر عبر