شريط الأخبار

فصائل "المنظمة" تتعهد بحل قضية المقطوعة رواتبهم بـ"تقارير كيدية"

01:21 - 23 كانون أول / أكتوبر 2013

غزة - فلسطين اليوم


تلقت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في قطاع غزة اليوم الأربعاء كتاب رسمي من أبناء الأجهزة الأمنية المقطوعة رواتبهم بتقارير كيدية لإيصال رسالتهم إلى الرئيس محمود عباس ولكافة المسئولين لإعادة رواتبهم المقطوعة.

وأوضح أبناء الأجهزة الأمنية في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، أن اجتماع موسع وقع بينهم وبين الأمناء العامون لفصائل منظمة التحرير اليوم الأربعاء حيث أكدوا على حقوقهم المشروعة وضرورة إعادة الرواتب التي قطعت بتقارير كيدية.

وقد تعهد الأمناء العامون، أبناء الأجهزة الأمنية لنقل رسالتهم إلى الرئيس محمود عباس وإلى اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية للنظر في قضيتهم وللسعي المتواصل لحل قضيتهم الإنسانية.

وقد أوضح أبناء الأجهزة الأمنية، أن التقارير الكيدية التي أرسلت إلى الضفة الغربية لقطع رواتبهم قبل سنوات لا أساس لها من الصحة بل أرسلت بسبب مشاكل شخصية بين المرسل وبينهم.

وأضاف البيان :"مرت علينا سبع أعوام من العناء والقهر والظلم بقطع رواتبنا بتقارير كيدية رغم التزامنا (بالشرعية الفلسطينية) ورغم تشكيل لجنة أمنية برئاسة اللواء إسماعيل جبر وقامت هذه اللجنة برفع كشوفات بأسماء الذين استكملوا كافة المراحل الأمنية لصرف رواتبهم وحتى الآن لم تصرف مالياً"، مؤكدين بأنهم أطلعوا جميع المسئولين بقضيتهم.

ومن الجدير ذكره أن المقطوعة رواتبهم بتقارير كيدية هم من تفريغات أعوام 1994/1995/2004.

انشر عبر