شريط الأخبار

شهيد فلسطيني بتواصل عمليات القصف بسوريا

09:48 - 19 حزيران / أكتوبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قالت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا، إن لاجئ فلسطيني استشهد أمس الجمعة، جراء الصراع الدائر في سوريا.

وأضافت المجموعة في بيان صحفي، أن اللاجئ حسين أبو الندى من سكان مخيم خان الشيخ إثر سقوط قذيفة على منزله.

وأشارت إلى أن المخيم شهد اندلاع مواجهات عنيفة بين مجموعات الجيش الحر من جهة، والجيش النظامي والجبهة الشعبية القيادة العامة من جهة أخرى استخدمت فيها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

أما على صعيد الوضع الإنساني، فأوضحت المجموعة أن محمد نعيمي (92عامًا) فارقت الحياة منذ يومين عزيزة نتيجة إصابتها بالجفاف، مما يدلل على مدى معاناة أهالي مخيم اليرموك نتيجة الحصار الجائر الذي يفرضه الجيش النظامي على مداخله ومخارجه لليوم 96 على التوالي.

ولفتت إلى أن سكان مخيم خان الشيح يعيش أوضاعًا معيشية سيئة، حيث يستقبلون مئات العائلات الوافدة من المخيمات الفلسطينية والمناطق المجاورة له هربًا من تردي الأوضاع الأمنية في مناطقهم، كما يعانون من عدم توفر مادة الخبز نتيجة إغلاق جميع الأفران في المخيم بسبب عدم توفر مادة الدقيق والمازوت لتشغيلها.

وأفادت بتعرض الوحدة الثامنة في السكن الجامعي بحلب لسقوط قذيفة أدت إلى وقوع عدد من الإصابات، ما تسببت بحالة من الهلع والخوف للأهالي المهجرين من مخيم حندرات الذين يقيمون بالوحدة التاسعة المجاورة لها.

وبينت المجموعة أن حالة من الهلع والرعب عاشها سكان مخيم خان دنون نتيجة دوي انفجارات قوية هزت أرجاء المخيم بسبب قصف المزارع المحيطة والمناطق به.

وفي السياق، طالب أهالي مخيم درعا جميع المؤسسات الفلسطينية العاملة في سوريا ومنظمة التحرير والفصائل الفلسطينية بالخروج عن صمتها، والتحرك من أجل إنقاذ أرواح أبناء شعبها.

ومن جانب آخر، ذكرت المجموعة أن سكان مخيم درعا يشتكون من استمرار انقطاع التيار الكهربائي وخدمة الانترنت والاتصالات الخلوية منذ ثلاثة أيام على التوالي، كما يعانون من نقص حاد في المستلزمات الطبية والأدوية وعدم توفر المواد الغذائية والمحروقات.

انشر عبر