شريط الأخبار

"إيران" تقترح تحويل اليورانيوم المخصب إلى وقود نووي"..

09:31 - 19 حزيران / أكتوبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

نشرت مجلة "الـ مونيتور" تقريرا ادعت فيه الصحفية بربارة سلفين أنه الاقتراح الذي عرضته إيران على الدول العظمى في المحادثات التي جرت في جنيف يومي الثلاثاء والأربعاء.

وبحسب المجلة فإن إيران اقترحت تجميد تخصيب اليورانيوم بمستوى 20%، وتحويل مخزون اليورانيوم المخصب الموجود بحوزتها إلى وقود نووي.

وكتبت المجلة أن هذه المعلومات تأتي استنادا إلى مصدر إيراني سبق أن تبين أنه كان موثوقا في الماضي.

وشدد التقرير على أن الاقتراح الإيراني يتضمن عدة أفكار جديدة ومثيرة للاهتمام، رغم أنها لا تستجيب للمطالب التي عرضتها الولايات المتحدة وباقي الدول العظمى في المفاوضات، والتي تتضمن إخراج مخزون اليورانيوم المخصب بنسبة 20% خارج إيران، وتجميد العمل في مفاعل بوردو، وفي مفاعل المياه الثقيلة في أراك.

وبحسب المصادر فإن الاقتراح الإيراني يأتي على مرحلتين، بحيث تستمر كل مرحلة ستة شهور على الأكثر. وفي المرحلة الأولى تتوقف إيران عن تخصيب اليورانيوم بنسبة 20%، وتحاول تحويل مخزون اليورانيوم المخصب إلى وقود نووي يستخدم في المفاعل النووي في طهران. كما تلتزم إيران بتقديم معلومات موسعة أكثر حول مفاعل المياه الثقيلة في آراك، وتسمح لمفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالوصول إلى المكان لمراقبة عملية البناء في المفاعل الذي تأجل استكماله عدة مرات، ومن المتوقع أن يباشر العمل في نهاية 2014.

وحسب المصدر الإيراني فإن إيران تتحدث في اقتراحها عن اتفاق محتمل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمعالجة فائض الوقود النووي، بما في ذلك البولونيوم الذي يستخدم لإنتاج القنابل النووية.

يشار إلى أن إيران تقوم بتحويل فائض الوقود النووي إلى روسيا من مفاعل بوشهر، وذلك في إطار اتفاق بين البلدين.

كما تقترح إيران السماح بمراقبة تامة لمفاعل التخصيب في بوردو، الذي سيتم تحول إلى مركز أبحاث، وإجراء مفاوضات حول تحديد نسبة الإنتاج في مفاعل تخصيب اليورانيوم في نتنز.

وتضيف "ألـ مونيتور" أن إيران تقترح التوقيع على بروتوكول آخر في ميثاق منع انتشار الأسلحة النووية، والذي يتيح إمكانية الزيارات المفاجئة لمفتشي الأمم المتحدة في المفاعلات النووية الإيرانية.

وأشارت المجلة إلى أن كبار المسؤولين في الخارجية الأمريكية وفي الاتحاد الأوروبي رفضوا التعقيب على النشر، لكونهم تعهدوا بإبقاء مضمون المفاوضات سريا.

إلى ذلك، تجدر الإشارة إلى أن الإدارة الأمريكية أعلنت مساء أمس، الجمعة، أنه لم يتم الاتفاق في جنيف على تخفيف العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران، وأن الإدارة الأمريكية لا تتخذ إجراءات من أجل تخفيف العقوبات عن طهران قبل أن تبدأ الأخيرة بإجراءات تثبت أنها "تنوي التخلي عن البرنامج النووي العسكري".

انشر عبر