شريط الأخبار

عائلة الشهيد ردايدة تنفي ادعاء الاحتلال بأنه كان يخطط لتنفيذ هجوم

01:34 - 18 تموز / أكتوبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

نفت عائلة الشهيد يونس أحمد الردايدة (العبيدي)، الذي قتله جيش الاحتلال الإسرائيلي أمس بزعم محاولته اقتحام قاعدة الرام العسكرية، الواقعة بين القدس ورام الله، أن يكون خطط لتنفيذ الهجوم.

ونقلت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية عن محمد محمود الردايدة، وهو عم الشهيد يونس، أن ابن أخيه لم يكن ينوي تنفيذ الهجوم، وأن "اسرائيل" تحاول اتهامه بالهجوم كما اتهمت سابقا شقيقه الشهيد مرعي في حادثة وقعت في القدس عام 2009.

وقال: "لا يوجد أي دافع أيديولجي لأن يقدم يونس على تنفيذ الهجوم، فهو متزوج ولديه أربعة أطفال، وهو يجتهد لرعاية عائلته وتوفير مستلزماتهم"، معربا عن اعتقاده بأن يكون يونس دخل بالخطأ إلى القاعدة العسكرية الاسرائيلية و" اعتبره الجنود إرهابيا قبل أن يطلقوا النار باتجاهه ويقتلوه. وانه لو بقي حيا لاعترف بنيته عدم الإساءة إلى أي شخص، ولكنه الآن قد مات وعرفته إسرائيل بأنه إرهابي".

ونفى الردايدة أن تكون "إسرائيل" تلقت أي إخطار بنية الجيش الإسرائيلي هدم منزل عائلة الشهيد يونس، مبينا أن عائلة الشهيد تعيش في منزل مستأجر ولا تملك عقارات.

انشر عبر