شريط الأخبار

الاحتلال يقرر الإفراج عن الأسير الترابي المصاب بسرطان الدم لخطورة وضعه

12:05 - 16 تشرين ثاني / أكتوبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم


قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، الإفراج عن الأسير المريض حسن الترابي (22 عاما) من مدينة نابلس، والمصاب بمرض اللوكيميا 'سرطان الدم'، بعد تردي حالته الصحية بشكل خطير.

وقال نادي الأسير في بيان له إن الترابي المعتقل في سجن مجدو، خضع يوم أمس لعملية جراحية صعبة في مستشفى 'العفولة'، ومازال يرقد حتى الآن في العناية المركزة، مؤكدا أنه لا يمكن نقل الأسير لأي مكان نتيجة خطورة وضعه الصحي.

وحمل وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع إدارة السجون مسؤولية تردي الوضع الصحي للأسير الترابي بشكل خطير، لعدم تقديم العلاج اللازم له، لافتا إلى أنه سيتم الإفراج عنه فور ترتيب الأمور الصحية اللازمة لذلك، وضمان عدم إصابة الأسير بمضاعفات للحفاظ على حياته.

وأوضح ,أن يوجد 25 أسيرا في سجون الاحتلال مصابا بمرض سرطان الدم.

من جهته، قال مدير نادي الأسير في نابلس رائد عامر ، إن الأسير الترابي يعاني من سرطان الدم منذ عام 2004، وتم اعتقاله بتاريخ 7-1-2013، منوها إلى أن الصليب الأحمر يجري التنسيق مع الجانب الإسرائيلي للسماح لعائلة الأسير برؤيته ولدهم في أسرع وقت.

انشر عبر