شريط الأخبار

لن نسمح بامتلاك ايران القنبلة النووية

نتنياهو: أجزاء كبيرة فى أنحاء الوطن العربى لا تعتبر "إسرائيل" عدوا

07:17 - 14 حزيران / أكتوبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال رئيس الوزراء الإسرائيلى، بنيامين نتنياهو، إنه المرة الأولى يسود التفاهم بين إسرائيل والدول العربية، موضحا أنه فى أجزاء كبيرة من العالم العربى لا يعتبرون إسرائيل عدواً.

وأضاف نتنياهو خلال افتتاح الجلسة الشتوية للكنيست أن هناك أمور عديدة تكون الدول العربية وإسرائيل فى جبهة واحدة، مضيفا أنه من المتوقع أن يؤدى هذا التفاهم إلى إمكانية التوصل إلى حل بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وأشار نتنياهو إلى أن إسرائيل الدول الغربية الوحيدة التى تتمكن من سد المهاجرين غير الشرعيين بفضل الجدار العازل على الحدود المصرية، حيث تراجعت بشكل كبير عمليات تسلل الأفارقة إلى إسرائيل عبر سيناء الأمر الذى سيحافظ على يهودية الدولة.

ودعا نتنياهو المجتمع الدولى لإبقاء نظام العقوبات على إيران لإرغامها على وقف برنامجها النووى، مضيفا أن تخفيف العقوبات المفروضة على إيران سيكون خطأ تاريخيًا فى الوقت الذى بلغت فيه العقوبات هدفها".

وقال نتنياهو بأن إسرائيل لن تسمح لإيران بامتلاك القنبلة الذرية. وأضاف إن تخفيف العقوبات عن إيران في هذه الظروف، قبل "لحظات" من تحقيق هدفها سيكون خطأ تاريخيا، لإن إيران لم تغير سياسيتها وإنما غيرت لهجتنا .

وقال نتنياهو إن إيران تعلن اليوم أنها مستعدة لتقديم تنازلات، لكنها تقدم تنازلات قليلة لتحظي بامتيازات كبيرة، تمكنها لاحقا من الانطلاق مجددا نحو الوصول للسلاح النووي، عندما يحين الوقت. وأضاف نتنياهو أنه مقلما لا يقبل العالم بأن تتنازل سوريا فقط عن 20% من أسلحتها الكيماوية، لا يمكن القبول اليوم بأن تتنازل إيران فقط عن جزء من قدراتها الذرية.

وزعم نتنياهو ، أنه في ظل ما يحدث في العالم العربي، من تعاظم قوة التيارات الإسلامية، ومعارضتها في أنحاء مختلفة في العالم العربي، فإنه بتنا نسمع اليوم تصريحات لا تطلق فقط سرا بل أحيانا علنا، ومفادها أن إسرائيل ليست هي العدو للدول العربية وإن هناك عدوا آخر مشترك .

انشر عبر