شريط الأخبار

غضب جزائري من "الهدايا التحكيمية" لصالح بوركينافاسو

08:43 - 13 تموز / أكتوبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

انتقدت وسائل إعلام جزائرية أداء حكم مباراة منتخبها أمام بوركينا فاسو في ذهاب الدور الحاسم من التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال البرازيل 2014، وحملته مسؤولية الهزيمة 2-3 في المباراة التي جرت السبت، رغم تأكيدها على بقاء حظوظ منتخب "محاربي الصحراء" في التعويض بمباراة العودة، نوفمبر المقبل.

واحتسب الحكم الزامبي ركلتي جزاء لمنتخب بوركينا فاسو الذي أهدر الأولى، وأحرز هدف الفوز في الدقائق الأخيرة عبر الركلة الثانية التي أثارت جدلا واسعا.

واعتبرت صحيفة "النهار الجديد" أن "الحكم الزامبي هزم الجزائر"، في مباراة كان فيها أشبال المدرب وحيد خاليلوزيتش على المستوى المطلوب، على الرغم من تسجيل بعض الهفوات الدفاعية، إلا أن هدف الفوز الثالث لبوركينا فاسو "كان هدية من الحكم الزامبي الذي أدار المباراة (..) بعدما أعلن ضربة جزاء خيالية قبل 5 دقائق على نهاية المباراة، ناهيك عن عدم احتسابه بالمقابل ضربة جزاء شرعية للاعب فغولي خلال الشوط الأول".

ونقل موقع صحيفة "الهداف الجزائرية" عن لاعب الجزائر كارل مجاني قوله "قدمنا مردودا طيبا في هذه المباراة، والفرصة كانت مواتية أمامنا لتحقيق الفوز والعودة إلى الديار بنتيجة تجعلنا نضع قدما في مونديال البرازيل"، لكنه استدرك "للأسف كانت هناك أمور أخرى عرقلتنا، ويتعلق الأمر بسوء التحكيم الذي أثر فينا كثيرا".

ومن جهتها اعتبرت صحيفة الشروق الجزائرية أن الحكم الزامبي جاني سيكازوي، وطاقمه المساعد لعبوا دورا بارزا في خسارة "الخضر"، بعد أن "منحوا الأفضلية لأصحاب الأرض، وتعاملوا بقسوة مع لاعبي المنتخب الجزائري".

ونقلت استياء المدافع جمال مصباح من قرارات الحكم الزامبي، مشيرا إلى أن الأخير "هو من منح الفوز لبوركينا فاسو".

وأضاف مصباح أن "التحكيم كان سيئا للغاية في لقاء اليوم، ضربة الجزاء المعلن عنها في الدقائق الأخيرة كانت خيالية".

وتحتاج الجزائر للفوز بهدف نظيف للتأهل للمونديال الثاني على التوالي، الرابع في تاريخها.

انشر عبر