شريط الأخبار

فالدانو: «ميسي ملك في كرة القدم» وأتلتيكو «الحصان الأسود»

08:05 - 07 تشرين أول / أكتوبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال الأرجنتيني خورخي فالدانو المدير العام السابق لريال مدريد الإسباني إن مواطنه ليونيل ميسي مهاجم برشلونة ومنتخب التانغو يعد في مثابة «ملك في كرة القدم مثل بيليه ومارادونا ودي ستيفانو وكرويف».

وقال فالدانو أثناء تقديم كتابه «11 قوة للقائد: كرة القدم كمدرسة للحياة»، «ميسي هو مارادونا هذا العصر»، معتبراً أنه يحتاج للتتويج بلقب عالمي مع منتخب بلاده ليدخل في «قائمة العظماء».

وأضاف المسئول السابق في النادي الملكي: «لا يمكننا إلقاء اللوم على ميسي إنه لاعب استثنائي، ولا يظهر كثيرون مثله في التاريخ».

وأكمل فالدانو من ناحية أخرى بخصوص لاعب ريال مدريد الإسباني، البرتغالي كريستيانو رونالدو: «إنه أكبر مثال في العالم على ما تعنيه كلمة الاحترافية وعلاقتها بالكمال والطموح».

واعتبر اللاعب السابق أن: «جزءاً كبيراً من الفضل فيما وصل إليه ميسي يعود إلى والده ووالدته، الأمر مختلف مع كريستيانو... كل عام يتطور لأنه يرغب في أن يكون أفضل ويعمل على تحقيق هذا الأمر».

وأردف فالدانو: «داخل ريال مدريد حينما يكون لديك لاعب يسجل 70 هدفاً في عام واحد، فإنك حينما تقارنه بأحد لابد أن يكون ألفريدو دي ستيفانو أو راؤول».

وأضاف المسئول السابق: «شخصياً أعتقد أن اعتزاز كريستيانو بنفسه بناء، وهو شخص ممتاز وحقيقته لا تمت بصلة للصورة المرسومة في أذهان البعض عنه، أكررها إنه شخص ممتاز ولاعب استثنائي».

واعتبر فالدانو أن «أفضل شيء" قام به ريال مدريد في الأعوام الخمس الماضية كان تمديد التعاقد مع «صاروخ ماديرا»، مشيراً من ناحية أخرى إلى أن المبلغ الذي دفعه الريال للتعاقد مع الويلزي غاريث بيل ليس سوى أمراً يتعلق بـ«شؤون السوق».

من ناحية أخرى تحدث فالدانو عن المستوى المرتفع الذي يقوم به فريق أتلتيكو مدريد ومدربه دييغو سيميوني إذ ذكر أن أتلتيكو سيكون «الحصان الأسود في أوروبا وليس الليغا فقط».

وقال فالدانو: «حينما انطلقت الليغا هذا الموسم كان هنالك تساؤل واحد، من سيكون الأول ومن الثاني؟ وما هو فارق النقاط؟ إلا أن أتلتيكو كسر القاعدة».

وأضاف: «بكل تأكيد يجب التعامل مع أتلتيكو بجدية، صحيح أننا لا نزال في الثلث الأول من البطولة ولم تلعب مباريات كافية في دوري الأبطال، إلا أن ما يقوم به المدرب دييغو سيميوني مع الفريق يستحق التقدير ويظهر الكثير من الشجاعة».

ويتقاسم أتلتيكو مدريد مع برشلونة حالياً صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم فضلاً عن تصدره لمجموعته في دوري أبطال أوروبا بست نقاط.

وأردف فالدانو: «نقل سيميوني شعوراً بالأمان والثقة للاعبين، قبل وصوله كان الفريق يبدو عادياً، ولكن الآن وصلوا إلى مستوى مرتفع بل وأيضاً قيمة سوقية عالية».

وأضاف: «أتلتيكو هذا الموسم لا يفوز على فرق المستويين الثالث والرابع بل كان أيضاً قادراً على الذهاب للبرنابيو والفوز عن جدارة واستحقاق».

وتابع: «من الممكن أن يكون مرشحاً للقب، ولكن يجب الانتظار لنصف الموسم، ولكن هذا لا يقلل من المجهود الاستثنائي للفريق، مجهود غير عادي وغير طبيعي».

انشر عبر