شريط الأخبار

يديعوت: صراخ طفلة منع عملية في مستوطنة "بساغوت"

09:56 - 06 حزيران / أكتوبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية اليوم الاحد، تفاصيل ما حدث في مستوطنة "بساغوت" بعد حديث الطفلة "الاسرائيلية" ناعم كليك 9 سنوات التي أصيبت في العملية، فقد شاهدت شاباً على مدخل المنزل وصرخت فمنعت بذلك عملية كبيرة.

ونشر موقع الصحيفة ما قالته الطفلة على لسان والدها بعد تقديم العلاج لها في المستشفى، حيث كانت عائدة الى البيت عند الساعة 9,20 من مساء السبت من مركز "بني عكيفا" المجتمعي، وعندما نزلت درج المنزل شاهدت شاباً مقنعا يقف عند المدخل فصرخت، وقد تفاجئ الشاب حسب والد الطفلة من صرخة أبنته.

وأضاف بأنه عندما سمع صوت الصراخ اعتقد بأن جارته قد سقطت عن شرفة المنزل فخرج ليتبين الأمر فوجد ابنته تصرخ وتقول يوجد عربي مقنع ومسلح، ادرك بأن الحديث يدور عن شئ مختلف وأنه يواجه مسلحاً يريد تنفيذ عملية، فقام بادخال أبنته الى البيت وتوجه كي يحضر سلاحه، ولكن زوجته لاحظت بأن ابنتها مصابة لوجود دماء على كتفها، فقامت باستدعاء الاسعاف وحضرت قوات كبيرة من الجيش الى الموقع، ونقلت الطفلة الى المستشفى ليتبين ان اصابتها طفيفة نتيجة ضربة سكين في الكتف، ولم تحتج الى عملية كونه جرح خارجي بسيط.

وأشار والد البنت بأنه لولا عودة ابنته وصراخها كان يمكن وقوع كارثة، كون الشاب المقنع والذي كان يحمل سلاح كان ينوي الدخول الى البيت.

وأشار الموقع بأن قوات الجيش "الاسرائيلي" استمرت في عمليات التمشيط في المستوطنة وخارجها، حيث عثرت فجر اليوم على سلاح صنع محلي في طريق الهروب التي استخدمها الشاب.

انشر عبر