شريط الأخبار

الحكم بالإعدام غيابيًا على ضابط لبناني أدين بالتجسس لصالح "إسرائيل"

06:16 - 05 تشرين أول / أكتوبر 2013

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

أصدرت المحكمة العسكرية في بيروت، اليوم السبت، حكمًا غيابيًا بالإعدام، بحق ضابط لبناني، والسجن 10 أعوام حضوريا لفلسطيني، أدينا بتهمة التجسس، لصالح "إسرائيل".

وأدانت المحكمة في حكمها الذي نشر، اليوم، في الوكالة الوطنية اللبنانية الرسمية، العميد المتقاعد في الجيش اللبناني، غسان الجد بـ”التجسس لمصلحة "إسرائيل".

ووفقا للوكالة فإن العميد الجد، كان من الضباط اللامعين في الجيش اللبناني، وله خبرة في سلاح الهندسة، وانكشف أمره في يوليو 2010، من قبل الأمن اللبناني، مما دعاه إلى الفرار إلى فرانكفورت بألمانيا.

كما حكمت المحكمة حضوريًا على الفلسطيني أسعد-خ بالسجن عشر سنوات، أيضًا بتهمة التجسس، لصالح "إسرائيل"، والحكم على كل من الضابط اللبناني والفلسطيني قابل للطعن، بحسب مصادر قضائية.

يشار إلى أنه سبق للمحكمة العسكرية، أن أصدرت عشرات الأحكام، بحق متهمين بالتجسس لصالح إسرائيل، بينها عدة أحكام بالإعدام.

انشر عبر