شريط الأخبار

الهباش: جميع حجاج الضفة وصلوا والسبت تصل آخر دفعة من غزة

02:55 - 03 حزيران / أكتوبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

اكد وزير الاوقاف والشؤون الدينية في حكومة رام الله، الدكتور محمود الهباش، حرصه على ابراز قضيتي القدس والمسجد الاقصى، وحث البعثات العربية والدولية خلال لقاءه رؤسائها على زيارة القدس، وعدم اعتبار ذلك تطبيعا وان "التطبيع هو مقاطعة القدس".

وبين الهباش خلال لقائه البعثة الاعلامية الفلسطينية في السعودية، التزامه بما تم التعهد به للحجاج فيما يتعلق بالسكن والخدمات المقدمة، مشيرا الى ان مقر اقامة البعثة الفلسطينية والحجاج ليس بعيد ولا قريبا من الحرم الشريف، وينسجم مع الامكانيات المالية المتاحة.

وقال:"ان الحالة العمرانية التي تشهدها مكة المكرمة، واعمال الترميم وتوسعة الحرم الشريف تسببت بوجود ازمات وارتفاع تكاليف الاقامة، خاصة في ظل هدم واغلاق عدد لا باس به من الفنادق المحيطة بالحرم الشريف، وعند اكتمال اعمال البناء والتوسعة من المؤكد انه سيتم استيعاب اعداد اكبر من الحجيج، اضافة الى تخفيض وتقليل التكاليف".

وتوقع ان يكون العام القادم على غرار العام الحالي من حيث تقليص اعداد الحجاج بنسبة 20%، مشيرا الى ان ذلك سيستمر لمدة 3 سنوات.

واشار الى وصول جميع حجاج الضفة الغربية البالغ عددهم 5200 حاجا وحاجة الى المدينة المنورة، موضحا ان الدفعة الثانية من حجاج قطاع غزة، وصلت اليوم الخميس، الى مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة، على متن ثلاث طائرات، اقلعت من مطار القاهرة، وان آخر رحلات الحجاج القادمين من قطاع غزة عبر مطار القاهرة، ستصل السبت.

واوضح الهباش ان مكرمة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، خصصت هذا العام لذوي الشهداء فقط، نحو 1000 حاج، مقسمين مناصفة على الضفة وغزة، من ضمنهم مرشدون واداريون، وهو ما حددته وزارة الاوقاف السعودية بأمر من خادم الحرمين، الجهة المشرفة على حجاج المكرمة، مشيرا الى انه يتوقع وصولهم في التاسع او العاشر من الشهر الجاري.

من جانب آخر انتقد الوزير الهباش قيام الحكومة في غزة، باحتجاز جوازات سفر 79 حاجا من البعثات الادارية والاعلامية والطبية والمرشدين، ومنعهم من مغادرة قطاع غزة لأداء مناسك الحج.

وقال: "الأزمة التي افتعلتها حماس مع بعثاتنا موجودة في عقول عصابة متواجدة على معبر رفح"، وان الازمة تراوح مكانها، داعيا العقلاء من ابناء شعبنا في قطاع غزة للتدخل من اجل تذليل العقبات التي تضعها حماس في طريق انسيابية موسم الحج" كما يقول.

واكد عدم تواصل وزارة اوقاف رام الله مع حكومة غزة ، وقال:" لا نتواصل مع حماس، ولا نعتبرها جزءا من ادارة موسم الحج، لكننا نرحب بافراد حماس كحجاج، ولكننا لا نسمح بتدخلهم في موسم الحج، الذي تشرف عليه حصريا الوزارة".

واضاف: "لا يعقل ان يأتي الناس الى الحج دون مرشد يعلمهم كيف يحرمون ويؤدون مناسك الحج، حماس هي العقبة الوحيدة امام موسم الحج، وان هذا الامر يزيد من صعوبة عمل وزارة الاوقاف والحجاج انفسهم، حيث تحاول الوزارة التغلب على هذه المشكلة بالاستعانة ببعض المرشدين والمختصين من اهل العلم في مكة المكرمة لتعويض النقص".

وتابع قائلا: "فيما يتعلق بالنقص في البعثة الطبية، فان الاطباء الموجودين من الضفة الغربية سيغطونه"، حاثا الصحفيين والاعلاميين تزويد زملائهم الممنوعين في قطاع غزة بالرسائل الاعلامية اللازمة عن واقع ومجريات امور الحجاج الفلسطينيين.

يذكر ان عدد حجاج فلسطين لهذا العام يبلغ 5200 حاجاً وحاجة من الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس، اضافة الى المكرمة السعودية التي تشمل 1000 حاج وحاجة، ما يرفع اجمالي الحجاج الفلسطينيين لهذا العام الى 6200 حاج وحاجة.

انشر عبر