شريط الأخبار

رفح: مسيرة عمالية حاشدة تطالب بوقف سياسة قطع المساعدات وتقليصها عن اللاجئين

04:55 - 02 حزيران / أكتوبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

طالبت كتلة الوحدة العمالية، وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" بوقف سياسة قطع المساعدات عن المنتفعين من خدمات الوكالة.

جاء ذلك خلال مسيرة عمالية وجماهيرية حاشدة جالت، اليوم، الشارع الرئيسي بمحافظة رفح وصولا إلى مركز توزيع الأونروا بالمحافظة، نظمتها كتلة الوحدة العمالية واللجنة الأهلية للمنتفعين من خدمات الأونروا. حيث تقدم المسيرة عدد من وجهاء وفعاليات رفح وحشد واسع من كتلة الوحدة والمنتفعين من الوكالة المقطوعة مساعداتهم.

وعلت المسيرة هتافات مطالبة بوقف سياسة تقليص خدمات الأونروا وقطع المساعدات عن عدد كبير من المواطنين.

بدوره طالب بسام الدهيني مسؤول اللجنة الأهلية للمنتفعين من خدمات الأونروا، بضرورة عدول الأونروا عن قرار إيقاف مساعداتها لما يقارب الـ11 ألف مواطن في قطاع غزة.

واوضح الدهيني أن الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها شعبنا في قطاع غزة في ظل الحصار والإغلاق وارتفاع نسب الفقر والبطالة يتطلب من الأونروا وضع خطط لزيادة المساعدات والبرامج للأسر الفقيرة والمهمشة في غزة بدلاً من تقليصها.

من جهته طالب عماد القيق نائب مسؤول كتلة الوحدة العمالية برفح، الدول المانحة للإيفاء بالتزاماتها اتجاه وكالة الغوث. لافتاً إلى أن وجود الأونروا وارتباطها بحل قضية اللاجئين الفلسطينيين وفق القرار الأممي 194.

وطالب القيق وكالة الغوث بالعدول عن قرارها ايقاف برنامج المساعدات عن بعض الأسر وتقليص المساعدات والبرامج عن عدد آخر من الأسر.

وأكد نائب مسؤول الكتلة على مواصلة الاحتجاجات والفعاليات حتى تحقيق مطالب اللاجئين العادلة.

وفي نهاية الفعالية، سلم وفد من كتلة الوحدة العمالية ولجنة منتفعي الوكالة مذكرة إلى مكتب مدير عمليات الوكالة في رفح لتسليمها إلى مدير عمليات الأونروا في قطاع غزة.

وطالب الوفد الأونروا بإعادة المساعدات المقطوعة عن بعض الأسر، ووقف سياسة قطع بعض المواد التموينية والأدوية وإعادة وجبات الطعام للطلاب في مدارس الوكالة وايجاد حلول لهذه المشكلات.

انشر عبر