شريط الأخبار

بعد فتوة مثيرة.. التعارف بين الشباب والبنات عبر الانترنت في غزة لا يجوز شرعاً

08:40 - 02 حزيران / أكتوبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

لم يمضي سوى ساعات على الفتوة التي أجازها مجلس الإفتاء الأعلى في فلسطين برام الله للشباب والفتيات للتعارف فيما بينهما عن طريق الانترنت بغرض الزواج، حتى رفض رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي في غزة الدكتور حسن الجوجو الفتوة قائلاً :"لا يجوز شرعاً التواصل بين الشباب والبنات في منطقة كقطاع غزة بغرض الزواج.

وقال الدكتور الجوجو في تصريحات صحفية :"ما دام هناك سهولة ويسر في الوصول إلى بيت الفتاة وطلب خطبتها من أهلها من منطلق الآية الكريمة: "وأتوا البيوت من أبوابها" فلا يجوز شرعاً التواصل عبر الانترنت".

وأشار الجوجو، إلى أن أخذ هذا الأمر على إطلاقه سيحدث مفسدة كبيرة وسوء خلق بين الشباب والفتيات تحت ذريعة الخطوبة، موضحًا أن الأمور في هذا الجانب تقدر بقدرها.

لكنه استدرك أن التواصل عبر الانترنت بين الشباب والفتيات عن طريق الإنترنت بهدف الزواج يجوز بشرط تعذر وسائل الاتصال بينهما.

وكان مجلس الإفتاء الأعلى في فلسطين أصدر فتوى خلال جلسته اليوم أجاز فيها التعارف بين الشباب والفتيات عن طريق الانترنت بهدف الزواج بشرط التقيد بالمعايير والضوابط الشرعية التي ينبغي الالتزام بها.

وحسب المجلس فإن الشروط هي: أن يتسم الحديث بين الطرفين بالخضوع بالقول بتليين العبارة، وأن يجري الحديث بينهما بعلم الأهل، وأن يكون التواصل بينهما في حدود أحكام الشريعة والأداب والأخلاق الإسلامية، وأن تكون هناك ضرورة أو حاجة ماسة لذلك.

انشر عبر