شريط الأخبار

إختبار صعب ينتظر برشلونة بغياب ميسي أمام سلتيك "المتألق" في دوري الأبطال

06:27 - 30 كانون أول / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم


عندما يحل برشلونة الأسباني ضيفا على سلتيك الاسكتلندي غدا في الجولة الثانية من مباريات دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا ، ستكون هذه المواجهة اختبارا جديدا وجيدا لقوة الفريق الكتالوني وقدرات مديره الفني الأرجنتيني خيراردو مارتينو في غياب مواطنه ليونيل ميسي مهاجم الفريق وأبرز نجومه.

ويغيب ميسي قالئد المنتخب الأرجنتيني عن الملاعب لثلاثة أسابيع بعدما تجددت غصابته العضليةفي الساق اليمنى خلال مباراة الفريق أمام ألميريا أمس الأول السبت والتي انتهت بفوز برشلونة 2-صفر لتكون المرة الثامنة التي يتعرض فيها ميسي للإصابة في نفس المكان من بين 11 إصابة تعرض لها على مدار مسيرته الكروية حتى الآن.

وقال أندوني زوبيزاريتا مدير الكرة بنادي برشلونة الأسباني اليوم الاثنين "ليس سهلا أن تلعب بدون أفضل لاعب في العالم ، ولكن الفريق يضم مجموعة من اللاعبين المتميزين وعليه أن يخوض المباريات باللاعبين المتاحين لديه".

وتمثل المباراة في جلاسجو غدا اختبارا جيدا لبرشلونة خاصة وأنه خسر إيابا أمام هذا الفريق بهذا الملعب 1-2 في دور المجموعات للبطولة الموسم الماضي بعدما فاز برشلونة 2-1 ذهابا في ملعبه.

وتأتي المباراة وسط انطلاقة رائعة لبرشلونة في الدوري الأسباني حيث حقق الفريق الفوز في جميع المباريات السبع التي خاضها بالدوري الأسباني منذ بداية الموسم الحالي ليحقق بهذا رقما قياسيا ويتربع على القمة بفارق الأهداف فقط أمام أتلتيكو مدريد.

ومع غياب ميسي للإصابة ، سيكون الفريق بحاجة إلى إجراء بعض التعديلات في صفوفه وربما ينتقل نيمار من اللعب في الناحية اليسرى من الهجوم إلى قلب الهجوم أو أن يظل في الناحية اليسرى ويترك الفرصة لمشاركة سيسك فابريجاس

في قلب الدفاع كمهاجم غير صريح.

وفي الوقت نفسه ، سيعتمد مارتينو مجددا على جيرارد بيكيه والشاب مارك بارترا في قلب الدفاع نظرا لاستمرار غياب كارلوس بويول قائد الفريق وزميله الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو للإصابات.

ويخوض سلتيك المباراة بلا مشاكل في صفوفه كما يدرك أن الفوزعلى برشلونة ليس مستحيلا بعدما نجح في هذا الموسم الماضي.

وما يدعم معنويات سلتيك أن الفريق يقدم في الفترة الحالية عروضا رائعة إضافة لتألق مهاجمه جورجيوس ساماراس الذي سجل ثلاثة أهداف (هاتريك) في آخر مباراة لفريقه بالدوري الاسكتلندي.

وبدأ سلتيك مسيرته في دوري الأبطال هذا الموسم بالهزيمة صفر/2 أمام ميلان الإيطالي ولكن المباراة كانت متكافئة للغاية بين الفريقين على عكس ما تظهره النتيجة التي انتهت إليها مما يجعل المواجهة مع سلتيك اختبارا رائعا لقدرات برشلونة ومارتينو في غياب ميسي.

ويضاعف من أهمية المباراة المساندة الجماهيرية الهائلة التي يحظى بها سلتيك على ملعبه في مثل هذه المواجهات الصعبة والقوية إضافة لرغبة برشلونة في الثأر لهزيمته على هذا الملعب في الموسم الماضي.

انشر عبر