شريط الأخبار

أردوغان يعلن عن "حزمة اصلاحات" من بينها رفع حظر الحجاب في المؤسسات

01:29 - 30 تموز / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في خطاب ألقاه في أنقرة الاثنين 30 سبتمبر/أيلول حزمة من الإصلاحات من شأنها دعم وحدة الأمة التركية، على حد قوله. وأكد أن هذه الإصلاحات لن تكون الأخيرة، لافتا الى أنه "كنت اريد أن ترفع جميع القيود في حزمة إصلاحية واحدة لكن الظروف غير مؤاتية".

وقال أن حكومته سترفع الحظر عن ارتداء الحجاب في المؤسسات العامة ضمن الاصلاحات التي كشف عنها.
كما كشف أردوغان عن سلسلة إصلاحات بينها تعزيز حقوق الأقلية الكردية في أوج عملية سلام بين أنقرة والمتمردين الأكراد من حزب العمال الكردستاني.
ومن بين هذه الإصلاحات التي عرضها أمام الصحافيين "تدريس لغات بالمدارس الخاصة غير التركية" بينها الكردية التي كانت محظورة حتى الآن.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن أردوغان قوله "إن الحزمة تضم عددا من الترتيبات القانونية والإدارية المهمة والتي تم إعدادها لضمان أن تصل تركيا لتحقيق هدفها على طريق دعم الديمقراطية".

وأكد أردوغان أن حكومته لن تفرض قرارا فيما يتعلق بقضية الحد النسبي للانتخابات بتركيا، ولكن سيكون الأمر مفتوحا للنقاش حول ثلاثة خيارات منها الإبقاء على نسبة 10% أو تخفيض الحد إلى نسبة 5% مع مراعاة تنفيذ نظام الدائرة ذات العضو الواحد في خمس مجموعات.

وأشار إلى أن الخيار الثالث هو إلغاء الحد النسبي بشكل كلي مع تنفيذ نظام الدائرة ذات العضو الواحد, مضيفا أن نسبة ال 7% الخاصة بمساعدة الدولة في الحد النسبي للأحزاب لسياسية سيتم تقليلها إلى 3%.

وشدد على الاستمرار في مرحلة التحول والتحسين في مستوى الحريات والديمقراطية. وأشار رئيس الوزراء التركي إلى أنه لا يمكن التخلص من كل القيود بحزمة إصلاحات واحدة.
واوضح، أننا "نواجه عراقيل تعيق سعينا لتطبيق الاصلاحات"، لافتا الى أننا "نواصل مسيرة التحول ومصرون على رفع سقف الحريات في تركيا على الرغم من العراقيل التي نواجهها"، مؤكدا أن حزمة الاصلاحات هذه من شأنها دعم وحدة الامة التركية ولن تكون الاخيرة.
وأوضح أردوغان أننا "لن نقوم بأي خطوات ضد إرادة الشعب"، معتبرا أن هناك من يرفض فكر التغيير في تركيا، لافتا الى أن العقليات التي ما زالت تميز بين إنتماءات الشعب الاثنية مرفوضة.

انشر عبر