شريط الأخبار

أبو مرزوق: تفاجأنا باتهام الرجوب لنا

05:35 - 29 تموز / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

تفاجأ عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" موسى أبو مرزوق باتهام أحد مسئولي فتح في إِشارة إلى جبريل الرجوب بأن حماس تريد مصالحة جزئية، وأن حرس الرئيس لن يعود إلى معبر رفح إلا بعد إتمامها بشكل نهائي.

وقال أبو مرزوق في تصريح نشره على صفحته على "الفيسبوك" الأحد، "إن معبر رفح فتح لساعات بناءً على طلب الرئيس الفلسطيني كما أذيع؛ فتشجع سفير "فتح" في القاهرة وأنذر "حماس" بأن المعبر لن يفتح مجدداً إلا بعودة حرس الرئاسة".

وأضاف: "فوجئنا بالأمس باتهام جديد من أحد مسئولي "فتح" بأننا نريد مصالحة جزئية وبأن حرس الرئاسة لن يعود إلا بعد إتمام المصالحة النهائية".

وتساءل أبو مرزوق، من الذي يمنع ويرفض المصالحة أساسًا؟ أليس يعد ذلك غريبًا وعجيبًا؟

وكان الرجوب دعا حركة حماس الإعلان عن إنهاء الانقسام والبدء بإجراءات لخوض الانتخابات.

وقال لصحيفة الحياة اللندنية: "نضغط على الجانب المصري من أجل تشغيل معبر رفح بشكل استثنائي لتخفيف المعاناة عن أهالي غزة»، مشدداً على رفض القيادة الفلسطينية القبول بالحلول الجزئية والانتقائية".

وأضاف: "مستعدون للقبول بخريطة طريق لتحقيق المصالحة تتناول كل القضايا وتبدأ بإعادة حرس الرئيس على المعبر غداً"، مؤكداً مرة أخرى رفضه إعادتهم كإجراء فردي وانتقائي.

انشر عبر