شريط الأخبار

عائلة أسير مريض تناشد للافراج عنه

11:24 - 26 تموز / سبتمبر 2013

غزة - قلسطين اليوم

ناشدت عائلة الأسير الفلسطيني عبد الجبار الشمالي (34 عاماً) من بلدة عرابة قضاء جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، منظمة "أطباء بلا حدود" الدولية والمؤسسات الحقوقية بالتدخّل العاجل لضمان الإفراج عن نجلها المريض من معتقلات الاحتلال الإسرائيلية.

وقالت عائلة الأسير الشمالي: إن نجلها عبد الجبار يعاني من آلام مزمنة في الظهر بسبب إصابته بمرض "الديسك"، وهو بحاجة ماسة إلى إجراء عملية جراحية بشكل عاجل، كما أنه يعاني في بعض الأحيان من بحة شديدة في صوته تفقده القدرة على الكلام، الأمر الذي ينذر بخطورة وضعه الصحي، في حين تواصل سلطات الاحتلال انتهاج سياسة المماطلة والإهمال الطبي بحقه وحق كافة الأسرى المرضى في معتقلاتها.

يذكر إن الأسير الشمالي معتقل لدى الاحتلال منذ عام 2001، وهو محكوم بالسجن لمدة 27 عاماً بتهمة تنفيذ عمليات مقاومة وتشكيل مجموعات شبابية تقوم بعمليات ضد أهداف إسرائيلية.

من جانبه، أشار مركز "أحرار" لحقوق الإنسان في بيان صحفي، إلى أن الأسير الشمالي كان بكامل صحته قبل دخوله الأسر، وأنه أصيب بالأمراض وبدأت صحته بالتدهور بسبب ظروف الاعتقال السيئة والتحقيق الطويل حاله كحال عشرات الأسرى الفلسطينيين المرضى في معتقلات الاحتلال الاسرائيلية.

وأوضح البيان، أن هناك قرابة 30 أسيراً مريضاً في سجن "إيشل" الإسرائيلي ويعانون أمراضاً مختلفة، بينهم ثلاثة أسرى مصابون بمرض السرطان ووضعهم آخذ بالتدهور الخطير نتيجة عدم توفر العلاج اللازم لهم ورفض الاحتلال الإفراج عنهم.

انشر عبر