شريط الأخبار

"اسرائيل" ترتكب مزيداً من الانتهاكات بحجة البحث عن "قناص الخليل"

09:21 - 24 تشرين أول / سبتمبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أكد مركز حقوقي فلسطيني، أن هنالك الكثير من الانتهاكات تقوم بها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق مدينة الخليل ومحيطها بشكل عام، والعشرات من الشبان الفلسطينيين بشكل خاص بحجة البحث عن القناص الذي استطاع قتل المجند الإسرائيلي.

وحذر مركز "الأسرى" للدراسات من المزيد من الانتهاكات بحق المواطنين الفلسطينيين في مدينة الخليل "بعد السياسة المعلنة والمدعومة للجيش من قبل وزير الحرب الصهيوني يعالون الذي صرح بتعامل الجيش بشدة وبحزم مع الحادث والسعي بكل الوسائل لإلقاء القبض على الفاعل".

وأبدى مركز "أسرى" في بيان له اليوم الثلاثاء تخوفاته من وسائل الضغط التي قد تتعامل بها أجهزة المخابرات بحق المعتقلين "اللذين ليس لهم أي علاقة بالعملية، واللذين سيكونون ضحية الهوس الأمني الإسرائيلي في أقبية التحقيق في أعقاب تصريحات يعالون ودعمه لعملية الاعتقال والضغط على المحتجزين".

وأشار إلى أن جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي المعروف اختصارا باسم "شاباك" لا زال يستخدم عشرات الوسائل وأساليب التحقيق مع المعتقلين الفلسطينيين، التي شرعنتها المحكمة العليا الإسرائيلية "الأمر الذي سيعطى أجهزة الأمن الضوء الأخضر لاستخدام كل أشكال التعذيب التي تؤدي إلى انتزاع الاعترافات من المواطنين الفلسطينيين وتسبب لهم أضرارا جسدية ونفسية".

انشر عبر