شريط الأخبار

نواب الأردني يمنحون أنفسهم إمتيازات غير مسبوقة وتوقع إحتجاجات شعبية

04:29 - 24 تشرين أول / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

إتخذ أعضاء البرلمان الأردني قرارا سيثير عاصفة من الإحتجاج والإعتراض مجددا في المستوى الشعبي ويقضي بتخصيص (إمتيازات) مالية غير مسبوقة لأنفسهم.

وعلى هامش مناقشة مجلس النواب لقانون التقاعد المدني الجديد منح أعضاء المجلس النيابي أنفسهم الحق في الحصول على راتب تقاعدي يساوي راتب الوزير المتقاعد وعلى حق إعتبار إنعقاد المجلس ولو ليوم واحد بمثابة دورة كاملة مدتها اربع سنوات إضافة لحق الجمع بين راتبين من الخزينة.

وهذه هي المرة الأولى التي يمنح فيها النواب أنفسهم هذه الإمتيازات في الوقت الذي حاولت فيه الحكومة معاندة هذا الإتجاه وتعاني فيه البلاد من أزمة في الخزينة وضائقة مالية.

وصرح رئيس الوزراء عبدلله النسور بأن كلفة التقاعد على الخزينة تبلغ سنويا مليار دينار.

وصوت الأعضاء في جلسة ساخنة الثلاثاء على توصيات تعتبر الدوام ليوم واحد في البرلمان بقيمة أربع سنوات للعضو لأغراض حساب التقاعد المدني.

وبالموجب سيحصل العضو على تقاعد فوري لو شارك في دورتين فقط بصرف النظر عن إنعقادهما فعلا أو فترة الإنعقاد.

وتم التصويت لقرار يساوي في راتب التقاعد بين النائب والوزير بل يحصن النواب ماليا في مواجهة الوزراء.

متوقع أن يثير القرار الغضب والإحتجاج الشعبي خصوصا وأن النواب لا يعترضون على رفع الحكومة للأسعار والضرائب على المواطنين.

انشر عبر