شريط الأخبار

حماد: "إسرائيل" تبحث عن ذرائع لإفشال المفاوضات

12:55 - 24 كانون أول / سبتمبر 2013

القاهرة - فلسطين اليوم


قال المستشار السياسي للرئيس نمر حماد، إن "إسرائيل" تبحث عن أية ذريعة من اجل إفشال المفاوضات الفلسطينية - الإسرائيلية التي تجرى برعاية أميركية.

وقال حماد في تصريحات لـ'وفا'  اليوم الثلاثاء، إن 'هناك قناعة دولية أن حكومة إسرائيل برئاسة بنيامين نتنياهو هي التي تعرقل المفاوضات باستمرارها بالاستيطان غير الشرعي، والأعمال العدوانية التي تتم بشكل شبه يومي ضد المسجد الأقصى المبارك من اقتحامات للمستوطنين والذي يدفع باتجاه توتير الأوضاع في المنطقة والمساس بعقيدة المسلمين، بالإضافة إلى عمليات القتل لمواطنين فلسطينيين في الضفة الغربية بدم بارد، ورفضها الالتزام بالأسس التي قامت عليها عملية السلام وقرارات الشرعية الدولية، وكل هذه الأعمال مدانة دوليا ولا بد من وضع حد لهذه الانتهاكات التي تمارسها إسرائيل لأن مصير المنطقة متعلق بحل القضية الفلسطينية'.

وأشار إلى أنه ستتم لقاءات هامة للرئيس محمود عباس وذلك على هامش اجتماعات الدورة الـ'68' للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك وعلى رأسها لقاء الرئيس الأميركي أوباما للتباحث بشان المفاوضات.

 

انشر عبر