شريط الأخبار

الفصائل بغزة تدعو للانتفاض في وجه الاحتلال دفاعا عن القدس والمسجد الأقصى

10:00 - 24 حزيران / سبتمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

حملت القوى الوطنية والإسلامية بغزة , الاحتلال المسؤولية الكاملة عن نتائج  الإجراءات العدوانية في المسجد الاقصى وما قد يترتب عليها من تداعيات , معتبرةً ان العدو سيكون هو الخاسر الأكبر جراء هذه الممارسات العدوانية والتي ستؤدي إلى إعادة  خلط الأوراق من جديد إذا واصل العدو ممارساته ضد مقدساتنا وأهلها الصامدين قيها .

دعت الفصائل خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم الثلاثاء إلى الانتفاض في مواجهة عصابات الاحتلال والمستوطنين الذين يستهدفون المسجد الأقصى بواحدة من أكبر مسيرات الاقتحام بهدف تدنيس رحابه الطاهر , مشددة على ضرورة  دعم صمود أهلنا في القدس الشريف معنويا واقتصاديا ووضع البرامج اللازمة لحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية ودعم سكانها العرب الصامدين.

وبينت ان ما تقوم به حكومة الاحتلال وجيشها اليوم من عدوان واسع وشامل على كل ما هو فلسطيني وعربي في هذه الأرض ، يشكل ضربة قاصمة لكل التفاهمات والاتفاقيات التي لم تعد قادرة على حماية شعبنا وأرضنا ومقدساتنا.

وطالبت بضرورة تفعيل المؤسسات والهيئات واللجان التي شكلت  سواء من الجامعة العربية أومنظمة التعاون الإسلامي من اجل حماية القدس والمقدسات 

وشددت الفصائل على إن الهجمة الصهيونية على القدس تتطلب منا جميعا إنهاء ملف الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية وبناء المرجعية الوطنية وترتيب البيت الفلسطيني الداخلي وسرعة البدء بإجراءات تشكيل حكومة الوفاق الوطني للخروج من الانقسام لمواجهة مخططات الاحتلال .

ودعت جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي لعقد جلسة طارئة  والتحرك على الصعيد الدولي من اجل حماية المقدسات ووقف إجراءات التهويد للمسجد الأقصى. 

انشر عبر