شريط الأخبار

"الضمير" تستنكر حملة قوات الاحتلال بالخليل

08:33 - 23 تشرين أول / سبتمبر 2013

الخليل - فلسطين اليوم

أدانت مؤسسة الضمير الحقوقية حملة المداهمات والاعتقالات والاحتجاز التي تشنها قوات الاحتلال منذ منتصف الليلة الماضية في مدينة الخليل عقب مقتل أحد جنودها.

وأفاد شهود عيان لوحدة التوثيق والدراسات في مؤسسة الضمير، إن نحو خمسة آلاف جندي من قوات الاحتلال يشاركون في هذه الحملة التي تطال مدينة خليل الرحمن وتحديداً في منطقة السهلة، وادي النصارى، ومحيط مدرسة طارق بن زياد، وما زالت مستمرة إلى راهن اللحظة.

وقال الشهود إن قوات الاحتلال عمدت إلى اقتحام البيوت، والطلب من ساكنيها عبر مكبرات الصوت -ممن تزيد أعمارهم عن ثمانية عشر عاماً- الخروج إلى الشوارع، واضعين أيديهم فوق رؤوسهم والجلوس القرفصاء في خطوط متوازية، ومن ثم كبلت أيديهم خلف ظهورهم وعرضتهم لتحقيق ميداني قاسٍ.

وقدر شهود عيان أن عدد الأشخاص الذين تعرضوا للاحتجاز والاستجواب الميداني أكثر من 1000 شخص بينهم أطفال وشيوخ ورجال ونساء، وتفيد تقديرات الباحثين الحقوقيين إن قوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات عشوائية أسفرت إلى الآن عن اعتقال 80 شخصاً.

كما علمت مؤسسة الضمير بتعرض عدد من مؤسسات المجتمع الأهلي للاقتحام، ومنها اتحاد لجان العمل الصحي واحتجاز العاملين فيها لعدة ساعات.

وادانت مؤسسة الضمير في بيان صحفي هذه الحملة الانتقامية ودعت اللجنة الدولية للصليب الأحمر والأمم المتحدة إلى تفعيل أدوات حماية المدنيين الواقعين تحت الاحتلال.

انشر عبر